الكناية عن الأشياء المستقبح ذكرها في القرآن والسنة:
كيف عبر القرآن والسنة عن أشياء مثل العلاقة الزوجية وقضاء الحاجة وفض البكارة والزنا بدون التصريح بلفظ هذه الأشياء؟
وكيف خدمت الكناية البلاغية باب الحياء في الإسلام للإعراض عن الفاحش المستنكر من القول في هذه المناسبات؟
وما أشهر المواضع التي وردت في الكتاب والسنة كناية عن هذه الأشياء؟
كل هذا نتناوله في هذه الحلقة نرجو أن تنال إعجابكم.......