الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
اعرض النتائج 21 من 30 إلى 30

الموضوع: سلسلة (الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا) : خطّة طالب العلوم

  1. #21
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    خطّة الحفظ المسطّحة وخطّة الحفظ المفصّلة


    ينبغي أن يكون الحفظ بقدر الحاجة ومفصلا على مقاسك الخاصّ، فتبايننا العجيب في أصل خلقتنا وما جبلنا عليه واستعداداتنا وملكاتنا وما شكّل شخصياتنا يقتضي أنّ نتباين أيضا في مستويات شتى، منها هذا الباب. غير أنّ أكثر النّاس يميل إلى "تسطيح" الإنسان من خلال تجاهل هذه الفوارق، وحمل الجميع على خطّة موحدة.
    إذا قصدنا إلى فهم باب من العلم أولا، مستعينين بـ(سَمَتْ) أو غيرها من الوسائل، حتى ضبطنا الباب وأخذنا بناصيته، فما الحاجة إلى حفظ عدّة أسطر من المختصرات أو 10 أبيات أو 20 بيتا أو 100 بيت تلخّص مسائلَه! لكن لو بقي منه شيء استعصى على الضبط ولم يُسلمْ لك القياد، ولم يمكن ضبطه إلا بالحفظ فهنا استخرج سهما من جعبة الحفظ وارم الشارد ثمّ شدّ وَثاقه. وهكذا قد لا تحتاج أن تحفظ من الفصل الطويل سوى جملة، أو من الأبيات الكثيرة سوى أقلّ القليل، ولن يبزّك الحافظ الخارق في شيء إلاّ ما أهدر من وقته الثمين. ولْتُعطِ الفهم فسحةً حتى تتبيّنَ أمره، فلا تَقُلْ بعد الاستخراج الأوّل، حيث لم تهتد إلى الجواب الصحيح أو ضلّ عنك أكثره : لا مناص من الحفظ. بل اصبر حتّى تأخذَ المسألةُ حقّها من الاختمار في العقل والتعرّض لمعاول الاستخراج مرّة بعد مرّة، وشباكِ المسائل ذات الصلة، فلعلّها تصير بعد برهة من الزمن كمنقوش على حجر. غير أنّ من العلم ما تتيقّن فورا الحاجة إلى تحصينه بالحفظ حسب ما جرت به العادة، مثل التواريخ وتخريج المرويّات ممّا لا يجدي معه الفهم عادة. ومن هذا الباب القرآن والأشعار، أمّا الأحاديث والآثار ومقالات الناس فالأمر فيها أوسع، لكن يبقى الأصل فيها الحفظ ويُغتفر فيها ما لم يخلّ بالمعنى، على خلاف بين أهل العلم في أداء الحديث النبويّ بمعناه وتفصيلٍ في ذلك.

    التعديل الأخير من قِبَل سنان حرب ; 15-08-2020 في 09:15 AM

  2. #22
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    من هذا الباب أيضا، أنّ ضبطنا للنصّ الواحد قد يتفاوت أحيانا، خاصّة النصوصُ الطويلةُ نسبيا كالقرآن والقصائد. فربما حفظتَ الوجه من القرآن فضبطت بعضه كأحسن ما يكون الضبط وبقي بعضه مستعصيا، وهكذا قد تحفظ القصيدة فتتفاوت درجة ضبطك لأجزائها وأبياتها. والناس يتفاوتون في ذلك تفاوتا كثيرا، بسبب تباينهم في الاستعداد والملكات والفهم وعوامل أخرى كثيرة تؤثر على مستوى الضبط عندهم. فمثلا قد يضبط بعض الناس الآية إذا كرّرها 10 مرّات، وقد لا يضبطها غيره ولو كرّرها 100 مرّة، وقد يمهَرُ الرجل في الآية بعد 10 تكريرات ولا يمهَرُ في أخرى ولو كرّرها 50 مرّة . مع الوقت يطوّر المتعلّم حاسّة يعرف بها القدر اللاّزم من التكرار لحفظ نصّ ما. لكن يعمد البعض إلى اتباع خطّة مسطّحة في الحفظ، مستهدفا السقف الأعلى الذي يضمن معه ضبط المحفوظ. فإذا كانت أصعب النصوص عنده لا تُحفظ إلاّ بعد أن يكرّرها 100 مرّة، عمّم هذا العدد على كلّ نصّ يريد حفظه، فيكرّره 100 مرة مع أنّ 10 مرات كافية عنده لضبط بعض النصوص أو إجزاء منها. ولا يخفى ما يترتب على هذه الطريقة من الإسراف في الحفظ وضياع الأوقات، لأنّ طارقها يكرّر بعض النصوص عددا يفوق الحاجة. ولتفادي هذا الإسراف يمكن إتّباع إحدى طريقتين :
    1- الطريقة الأولى : وهي الأكمل، بأن ينصت المتعلّم لحاسّة الحفظ المتطوّرة عنده، وهي ملكة تمكّنك من تمييز درجة المحفوظ في سلّم (سهل-صعب) في بداية عمليّة الحفظ، وهكذا يمكنك أن تضع خطّة مفصّلة لحفظ كل جزء من النصّ باعتبار موضعه على هذا السلم.
    لأضرب لكم مثالا من واقع تجربتي: أردت أن أحفظ عينية أبي ذؤيب الهذلي -رضي الله عنه- التي مطلعها : (أمن المنون وريبها تتوجّع)، وهي من عيون الشعر، وكنت سمعتها عشرات المرات قبل ذلك بالصوت المطرب للشيخ عادل بن حزمان -وفقه الله ونفع به-، حتّى كدت أحفظ مطلعها (15 بيتا) دون أن أتكلف الحفظ، ثمّ اختلف الأمر في أجزائها الثلاثة التالية (مقطع حمر الوحش – مقطع الثور – مقطع الفارسين) فوجدت أنّ كل مقطع أسهل حفظا من الذي يليه. في ذلك الحين اتبعت خطّة مسطّحة للحفظ فكررت كلّ أجزاء القصيدة عددا متساويا (100 مرّة لكلّ بيت تقريبا)، فأجدني الآن أضبط المطلع ضبطا شديدا، وأضبط مقطع حمر الوحش ضبطا جيدا، وأضبط المقطعين الأخيرين ضبطا خفيفا. وحتّى أعالج خفّة الضبط عليّ أن أكرّر المقطعين الأخيرين 50 مرّة (للأسف لم أفعل ذلك بعد). ولو استقبلت من أمري ما استدبرت لكرّرت المطلع 25 مرّة فقط، ومقطع حمر الوحش 100 مرّة، ومقطع الثور ومقطع الفارسين 150 مرّة، مع ملاحظة أنّ بعض الأبيات في المقاطع الثلاثة قد لا تحتاج هذا العدد من التكريرات لسهولتها. لو فعلت ذلك لوفرت تكرير المطلع 75 مرّة، وربما قلّلت من تكرير بعض الأبيات السهلة، وأنفقت هذا الفارق في ضبط الأحزاء الأقلّ ضبطا، وبذلك أكون استثمرت وقتي وجهدي بطريقة أمثل.
    2- الطريقة الثانية : وهي أن تعتمد الحدّ الأدنى الذي يحصل معه مطلق الضبط، ثمّ تولي الأجزاء الأقلّ ضبطا عناية زائدة عند المراجعة. وهكذا شيئا فشيئا تجبر الضعف حتى تستوي أجزاء النصّ المحفوظ في حسن الضبط.
    وهاكم مثالا على ذلك من واقع تجربتي : أردت أن أحفظ لامية امرئ القيس التي مطلعها (ألا عم صباحا أيّها الطلل البالي)، فكررت كلّ بيت 50 مرّة تقريبا (وهذا يعتبر عندي الحدّ الأدنى في أغلب الحالات، ويختلف العدد من شخص لآخر)، وحصل عندي بذلك مطلق الضبط. ثمّ مع تقادم العهد والمراجعة، وجدت أنّي أضبط شطر القصيدة الأوّل (30 بيتا تقريبا) ضبطا جيدا، ثمّ يبدأ الضّبط في التّدهور، لذا أخذت أكرّر الأبيات غير المضبوطة جيدا 25 مرّة في كلّ مراجعة. بعض هذه الأبيات صار حسن الضبط وبعضها احتاج إلى مزيد تكرار في المراجعة التالية. فصارت القصيدة كبيت فيه خروق وضعف، فأنت تزيده في كلّ مرة لبنة هنا ودعامة هناك حتّى يغدو صالحا. بهذه الطريقة اقتصدت في الحفظ، فمقارنة بالخطّة المسطحة التي اعتمدتها مع قصيدة أبي ذؤيب وفّرت على الأقلّ تكرار شطر القصيدة 25 مرّة.

    التعديل الأخير من قِبَل سنان حرب ; 16-08-2020 في 08:14 AM

  3. #23
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    أسهم في جعبة الحافظ

    أغلبنا لا يملك في جعبته لصيد العلم الشرود سوى سهم أو سهمين، أو بالأحرى لا ينزع إلاّ بها. لكن ما زوّدنا الله به من قوّة على الحفظ أعظم من ذلك بكثير، غير أنّ أكثرنا لم يهتد إلى توظيف تلك الملكة الكامنة، ومن هنا جاء عنوان هذه السلسلة (الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا).
    هنالك وسائل وأساليب كثيرة تسهّل علينا تقييد أوابد العلم واقتناص شاردها، يمكن أن نطلق عليها مصطلح "المذكّرات"، ويمكن إدراجها ضمن صنفين رئيسيين : مذكّرات بصريّة ومذكّرات لفظيّة.


    المذكّرات اللفظيّة
    : وهي أنواع :
    1- الأبيات الجامعة : وما في معناها ممّا له وزن ونغم، ولا أظن أحدا يداني المسلمين والعرب في كثرة استعمال هذا النوع، لا سيّما الشناقطة. ولشهرة هذا النوع وشيوعه لا داعي لضرب الأمثال، لكن لزم التنبيه إلى أمر مهمّ، وهو أنّ يتحرّى المتعلّم من الأبيات ما يخلو من الحشو والزيادات التي يغني عنها الفهم حتّى لا يتضخّم محفوظك دون موجب، فالمحفوظ يعطيك إشارات وإلماعات تستدعي بها ما اتصل به من العلم. مثال ذلك هذه الأبيات في آداب الدعاء لحسن توفيق الأزهريّ الشافعيّ:
    فأولٌ مُقدَّم المَحلِّ ** إصلاحُ باطنٍ بأكل حِلِّ
    كذلك الإخلاصُ بعدما ذُكِرْ** على المعاصي كونُه غيرَ مُصِرّ
    عليه بالظلمِ كذا أن يَعترفْ ** فإنه مِن العَطايا يَغترفْ
    ثم حضورُ القلب عند الغُمّة ** وأن يعُمَّ بالدعاءِ الأمةْ
    له يكون البدءُ للإجابةِ ** وموقنًا كذاك بالإجابةْ
    للمنكبين يرفعُ اليدينِ ** لا يَنظرَنْ إلى السما بالعينِ
    وخفضُ صوتٍ ثمَّ أن يوقعْه في** وقتٍ فضيلٍ ليكن بمُسْعفِ
    تثليثُه، وصدقُ الاضطرارِ ** لا يَقنطَنْ مِن رحمة الغفَّارِ
    كذاك لا يستبطئُ الإجابةْ ** لأجل أن يحصِّل الإثابةْ
    ثم الخضوعُ والخشوعُ جَمعًا ** كذاك ألا يتكلفْ سجعًا
    كذا الصلاةُ للنبيِّ قَبلَهْ ** وبعدَه مُستقبلًا للقِبلةْ
    كذا الوضو والغسلُ، وافتتاحُهُ ** بالذِّكر إذ به يُرى نجاحُهُ
    بعدَ الفراغ باليدين يَمسحُ ** وجهًا له فاسمعْ لِمَا قد رجحوا

    فهذه ثلاثة عشر بيتا، جلّ ما فيها مضغوط في الأبيات الثلاثة التالية :
    بتمجيدٍ ابدأ ،صلِّ، ثلِّثْ،تضرّعَنْ**ألحَّ بِسَرّا طاهرا وقتَ نافعِ
    ومستقبلا بالحلِّ جاز،ومعربا** دعِ السجع، بالمأثور شرِّك وجامعِ
    وأمّنْ، ولا تعجلْ،مع الرَّفع ،وامسحنْ**فهذي شروطٌ في دعاءٍ لطائعِ
    فتحرّ أيّها الطالب حفظ هذا النوع من الأبيات المركّزة، ودع المجال للفهم حتّى يملأ الفراغات ويفصّل المجملات.
    2- المذكّرات المعتمدة على الحرف الأوّل : ولها صور :
    • لتَحْفظَ مجموعة من الكلمات تأخذ حرفا من أوّل كل كلمة منها وتشكّل منها كلمة أو أكثر. ولا يخفى أن هذا النّوع لا يكون نافعا إلاّ إذا كان المتعلّم عارفا لما يحفظه، ولكن يستعصي عليه حفظه لتشابهه، أو يذكر بعضا وينسى بعضا لكثرته، أو يصعب ضبط ترتيبه. مثلا :
    ◦ جُمعت مفاتيح تدبر القرآن في حملة واحدة هي (لإصلاح ترتج) حيث اللام : للقـ(ـلـ)ـب، والهمزة : للـ(أ)هداف أو الـ(أ)همية، والصاد : للـ(ـصـ)ـلاة، واللام : للـ(ـلـ)ـيل، والهمزة للـ(أ)سبوع، والحاء : للـ(ـحـ)ـفظ، والتاء : للـ(ـتـ)ـكرار، والراء : للـ(ـر)بط، والتاء : للـ(ـتـ)ـرتيل والـ(ـتـ)ـرسل، والجيم : للـ(ـجـ)ـهر. (1)
    ◦ جمعت مقاصد تلاوة القرآن في (ثمّ شع) حيث الثاء : لل(ـثـ)ـواب، والميم : للـ(ـمـ)ناجاة أو الـ(ـمـ)سألة، والشين : للـ(شـ)ـفاء، والعين : للـ(ـعـ)ـلم، والعين : للـ(عـ)ـمل. (1)
    ◦ جُمعت أسماء السور التي كان السلف يحزّبون بها القرآن في (فمي بشوق) حيث الفاء : للـ(ـفـ)ـاتحة، والميم : للـ(ـمـ)ـائدة، والياء : لـ(يـ)ـونس، والباء : لـ(ـبـ)ـني إسرائيل (الإسراء)، والشين : للـ(ـشـ)ـعراء، والواو : لـ(و)الصّافّات، والقاف : لسورة ق
    ◦ وممّا جمعته من هذا الصنف أسماء الخلفاء الأمويّين في (مِيمُ مِعوَلِ سَعْيِهِ وَيَأُمُّ) حيث الميم : لـ(مـ)ـعاوية بن أبي سفيان، والياء : لـ(يـ)ـزيد بن معاوية، والميم : لـ(ـمـ)ـعاوية بن يزيد، والميم : لـ(ـمـ)ـروان بن الحكم، والعين : لـ(عـ)ـبد الملك بن مروان، و(ول) : للـ(ولـ)ـيد بن عبد الملك، والسين : لـ(سـ)ـليمان بن عبد الملك، والعين لـ(عـ)ـمر بن عبد العزيز، والياء : لـ(يـ)ـزيد بن عبد الملك، والهاء : لـ(ـهـ)ـشام بن عبد الملك، والواو : للـ(و)ـليد بن يزيد، والياء : لـ(يـ)ـزيد بن الوليد، والهمزة : لـ(إ)براهيم بن الوليد، والميم : لـ(ـمـ)ـروان بن محمد
    ◦ وأوائل الخلفاء العباسيّين (عَجَّ عمَّهُ أُمَمْ)، حيث العين : لأبي الـ(ـعـ)ـباس السفاح، والجيم : لأبي (جـ)ـعفر المنصور، والميم : لــ(مـ)ـحمد المهدي، والميم : لـ(ــمـ)ـوسى الهادي، والهاء : لـ(ـهـ)ـارون الرشيد، والهمزة : للـ(أ)مين، والميم : للـ(ـمـ)ـأمون، والميم: للـ(ـمـ)ـعتصم.
    ◦ مثال آخر :جمعت الأعيان المتوفّين سنة 93 هجريّة في كلمتي (أزْعَجَ خِبٌّ) : حيث الهمزة : لـ(أ)نس بن مالك، والزاي : لـ(ـز)ين العابدين بن علي، والعين : لـ(ـعـ)ـمر بن أبي ربيعة، والجيم : لـ(ـجـ)ـابر بن زيد، والخاء : لـ(ـخـ)ـبيب بن عبد الله بن الزبير، والباء لـ(بـ)ـلال بن أبي الدرداء
    ◦ مثال آخر : جمعت أهم قوانين التعريفات في تاريخ الولايات المتحدة في الكلمة الأعجميّة التالية (AMUSHT) ولا يخفى قربها في النطق من كلمة (أمْشُط) العربية. حيث :
    A : Tariff of Abomination
    M : Morill Tariff
    U : Underwood Law
    SH : Smoot-Hawley Tariff
    T : Trade Agreement Act
    ◦ ومن هذا الصنف عملُ جملة من أوائل الكلمات المراد حفظها أو الحروف المراد حفظها. ومن أمثلته المشهورة جمع أحرف الإخفاء في بيت هو :
    صِف ذا ثَنَا كَم جَادَ شَخصٌ قَد سَمَا — دُم طَيِّباً زِد في تٌقىً ضَع ظَالِما
    2- اللوامع : وتعتمد على إشارة موجودة في الكلمة أو النصّ المراد حفظه، أو كلمة قريبة منها، فلا حاجة إلى حفظ كلمة جديدة أو بضع كلمات، كما في النوع السابق، وقد يعتمد هذا النوع على الحرف الأول وقد لا يعتمد عليه. مثلا : مراسيل الحسن ضعيفة عند ابن سيرين والإمام أحمد رحمهم الله، فصنعت لها مذكّرة لا تكاد تُنسى (مراسيل الحسن ليست أحسن)، حيث (أحـ)سن تذكّرني الإمام أحمد، وأحـ(سـن) تذكّرني سيرين. مثال آخر: قال أبو عبيدة: واتّفقوا على أن أشعر المقلّين فى الجاهليّة ثلاثة: المتلمّس، والمسيّب بن علس، وحصين بن الحمام المرّىّ. تأملت فوجدت كلمت (حِمام) تجمع الأحرف الأولى من أسمائهم : الحاء لـ(ـحـ)ـصين، والميم الأولى للـ(ـمـ)ـتلمّس، والثانية للـ(ـمـ)ـسيّب بن علس. فما أسهل تذكرهم هكذا. مثال آخر : اختلط عليّ أسماء أخوال بعض الشعراء : فطرفة بن العبد خاله المتلمّس الضبعي، وزهير بن أبي سلمى خاله بشامة بن الغدير، والأعشى الكبير خاله المسيّب بن علس. فانتبهت إلى أنّ (علس) قريب من (غلس) وكلمة (غلس) تذكرني بالأعشى لأنه لا يرى ليلا. والزهر (زهير) ينبت على حافة الغدير (بشامة بن الغدير). مثال آخر : قال ابن رجب الحنبلي رحمه الله في جامع العلوم والحكم في شرح حديث "الأعمال بالنيّات" : “وَمِمَّنْ رُوِيَ عَنْهُ هَذَا الْمَعْنَى، وَأَنَّ الْعَمَلَ إِذَا خَالَطَهُ شَيْءٌ مِنَ الرِّيَاءِ كَانَ بَاطِلًا: طَائِفَةٌ مِنَ السَّلَفِ، مِنْهُمْ عُبَادَةُ بْنُ الصَّامِتِ، وَأَبُو الدَّرْدَاءِ، وَالْحَسَنُ، وَسَعِيدُ بْنُ الْمُسَيَّبِ، وَغَيْرُهُمْ." أردت أن أحفظ أسماء هؤلاء، وبقيت دهرا لا أقدر على ضبطهم، فالمسائل كثيرة وأسماء هؤلاء الخيار تتكرر، وهذا ما يجعل ضبطها من الـمُضْنيات. ثمّ تأملت فوجدت حديثا نبويّا أورده ابن رجب كدليل على المسألة المذكورة وحفظته، يرويه أبو سعيد بن أبي فضالة -رضي الله عنه-، فربطت أسماء أولئك النفر باسم الصحابيّ، وبيان ذلك أنّ أبا سعيد يذكّرني بسعيد بن المسيب، ثمَ سين (سـ)عيد للحسن البصري، وعين سـ(عـ)يد لعبادة بن الصامت، ودال سعيـ(د) لأبي الدرداء. وهكذا صرتُ أشدَّ ضبطا في عزوّ هذا القول إلى قائليه. مثال آخر : في الحديث: (في الجمعة ساعة لا يوافقها مسلم يسأل الله خيرا إلا أعطاه) أصح الأقوال أنها قبل غروب الشمس. قاله: ابن عباس وأبو هريرة وعطاء وطاووس. يمكنك تذكّر أسماء هؤلاء الأئمة بكلمة واحدة في نفس الحديث وهي (أعطاه) : فهي تذكّرك عطاء، والعين : لابن (عـ)ـباس، والطاء : لـ(ـطـ)ـاووس، والهاء : لأبي (هـ)ـريرة.

    (1) من رسالة (مفاتيح تدبر القرآن) للشيخ خالد اللاحم -حفظه الله-

    التعديل الأخير من قِبَل سنان حرب ; 18-08-2020 في 02:06 AM

  4. #24
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    تساعدنا المذكّرات اللفظية على الحفظ والضّبط من أربعة أوجه على الأقلّ(1):
    1. تعطيك المذكّرات اللفظيّة أحيانا شيئًا ذا معنى لتتذكّره، ما يسهّل عليك حفظه، مثل البيت الجامع لحروف الإخفاء، ومثله جمع حروف الإدغام في كلمة (يرملون)
    2. تختصر عليك المذكّرات اللّفظية ما يجب عليك حفظه. فبدلا من حفظ خمسة مقاصد لتلاوة القرآن أو أسماء أربعة عشر خليفة أمويّا، ما عليك سوى حفظ خمسة حروف (ثمّ شع) أو أربع كلمات (مِيمُ مِعوَلِ سَعْيِهِ وَيَأُمُّ). وهذا كما قدّمنا، لا يكون نافعا إلاّ إذا كان المتعلّم ضابطا لأصل المسألة، فالمذكّرات تعطيه طرف الخيط ليس أكثر.
    3. الاستذكار بالحرف الأول يوفّر إشارات لمساعدتك على استدعاء المادّة. هذا يجعل مهمة الاستدعاء أسهل من خلال تضييق نطاق البحث في الذاكرة. أظهرت الأبحاث أن الأحرف الأولى من الكلمات تساعد الناس على تذكر الكلمات، حتَى مرضى الخرف وتلف الدماغ. أيضًا، عندما يحاول الأشخاص تذكر شيء يعرفونه، مثل اسم أحد الأقارب أو عاصمة بلد ما، فإنّهم يعمدون إلى استعراض الحروف الأبجديّة لإثارة المعلومة المتوارية.
    4.تنبئك بعض المذكّرات اللّفظية بعدد العناصر التي يجب تذكّرها، فتدرك عند الاسترجاع إن كان استرجاعك كاملا أم ناقصا. على سبيل المثال، إذا كنت تذكّرت ثمانية من مفاتيح تدبّر القرآن، فستدرك أنّه فاتك مفتاحان لأنّ عدد حروف المذكّرة 10 حروف (لإصلاحٍ تُرتج).
    لكن ماذا لو نسيتَ المذكّرة نفسها؟ لتفادي هذا الإشكال فعليك بصنع رابط بين المذكّرة والمادّة التي أخذت منها. هذا النّوع من الرّبط قائم في اللّوامع، لأنّ المذكّرة مأخوذة من نفس المادّة المراد حفظها. أمّا في غير اللّوامع، فيمكن إنشاء رابط بصريّ أو لفظيّ. أمّا البصريّ فسيأتي الكلام عنه قريبا، أمّا اللّفظي فمثاله : جمعتُ الأصول الخمسة للمعتزلة في كلمة (تعوم) حيث التاء : للـ(ـتـ)ـوحيد، والعين : للـ(ـعـ)ـدل، والواو : للـ(ـو)عد والوعيد، والميم : للأمر بالـ(ـمـ)عروف والنهي عن المنكر والـ(ـمـ)ـنزلة بين المنزلتين، ولأربط هذه المذكّرة بالأصول الخمسة أنشأت الربط التالي : "المعتزلة (تعوم) في الأهواء". وهكذا تذكرني المعتزلة الجملة، وتذكرني الجملة أصولهم الخمسة.


    (1) من كتاب (Your Memory : How It Works and How to Improve It) لكينيث ل.هيجبي باختصار وتصرّف

    التعديل الأخير من قِبَل سنان حرب ; 18-08-2020 في 11:42 PM

  5. #25
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    المذكّرات البصريّة

    تكشف الدراسات أنّ ذاكرتنا البصريّة أقوى من ذاكرتنا اللفظيّة، لا سيّما في الأشياء الملموسة(1)، سواء في الاسترجاع أو التعرّف (الاسترجاع هو استدعاء معلومة من الذاكرة والتعرّف مثل التعرّف على كلمة نسمعها أو وجه نراه).
    في دراسة تمّ عرض 2560 صورة مختلفة على مجموعة من الأشخاص على مدار عدة أيام. وقد عُرض عليهم فيما بعد 280 زوجًا من الصور. كان أحد الزوجين صورة شاهدها الشخص من قبل والأخرى لم يشاهدها. طُلب من الأشخاص تحديد الصورة التي رؤوها من قبل. في مهمة التعرّف هذه، حددوا بشكل صحيح حوالي 90 بالمائة من الصور. توصلت أبحاث أخرى إلى نتائج مذهلة بنفس القدر، مع ما يصل إلى 10000 صورة، وتتجاوز ذاكرة الصورة ذاكرة الكلمات، عند قياسها في الاسترجاع، وكذلك في التعرّف. بالإضافة إلى ذلك ، تم تذكّر الصور بدقّة مدهشة لمدّة ثلاثة أشهر بعد رؤيتها مرة واحدة فقط.(2)
    انطلاقا من هذه الملاحظات، استُعملت "المذكّرات البصريّة" كأدوات مساعدة على التذكّر منذ زمن ضارب في القدم (يرجع بعضها إلى 500 سنة قبل ميلاد المسيح -عليه السلام-)، وتمّ تطوير أنظمة عديدة تعتمد على الذاكرة البصريّة، وزادت عناية العلماء والباحثين بها في الزمن الحديث. وسنعرض هنا إلى أهمّ هذه الطرق والأنظمة.



    (1) الأشياء الملموسة ضدّها المجردة، توضح الكلمات الأربع التالية الفرق بين الأسماء الملموسة والمجردة: التفاح ملموس أكثر من الفاكهة، والفاكهة ملموسة أكثر من الطعام، والطعام ملموس أكثر من الغذاء.
    (2) من كتاب (Your Memory : How It Works and How to Improve It) لكينيث ل.هيجبي باختصار وتصرّف


  6. #26
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    1- نظام القصّة : يقوم المتعلّم بنسج رواية خياليّة من العناصر المراد حفظها بحيث تتفاعل هذه العناصر مع بعضها. لنفترض أنّك تريد حفظ العناصر التّالية : كتاب، مصباح، عنب، لبن، فرس، سلّم، رمح. لتذكّر هذه العناصر عليك أن تستعمل مخيّلتك لتأليف قصّة تتفاعل فيها هذه العناصر، مثلا : وجدتَ كتابا مفتوحا بحجم بيت، فجعلت تمشي فوقه وبيدك مصباح تضيء به الكتاب لتقرأ ما فيه، عندما قلبت الصفحة، وجدت فيها عنقود عنب كبير، حبّة العنب فيه بحجم البطيخة، أردت أن تذوق من ذلك العنب، وعندما قضمت العنبة تدفّق منها اللبن نضّاخا حتّى كاد يغرقك، جرفك اللّبن إلى حافة الكتاب، حتّى كدت تسقط من علوّ، وإذا بفرس في الأسفل يسعى بسلم في يديه ويمدّه لك لتنزل، وبينما أنت نازل جعل الفرس يرميك بالرّماح، حتّى أصابك أحدها وسقطت عن السلّم.
    الغرابة والمبالغة هي بعض الصّفات التي ينبغي أن تراعى عند تخيّل القصّة، وسنعرض لهذه الصفات بشيء من التفصيل -إن شاء الله-.
    2- نظام الأماكن (Loci System) : هو أقدم نظام تذكّر معروف، ويعود تاريخه إلى حوالي 500 سنة قبل ميلاد المسيح -عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والتسليم-. كان هذا نظام التذكّر الوحيد المعروف حتى منتصف القرن السابع عشر تقريبًا، عندما ظهرت وطُوّرت أنظمة أخرى.
    يتكون نظام الأماكن بشكل أساسي من مرحلتين. أولاً، احفظ سلسلة من الصور الذهنية لمواقع مألوفة عندك بترتيب طبيعي أو منطقي، قد تكون المواقع في بيتك أو حيّك أو مدرستك أو مدينة الألعاب التي تذهب إليها. هذه السلسلة من المواقع هي نظام التعبئة الذهني الخاص بك، والذي يمكنك استخدامه مرارا لقوائم مختلفة من العناصر. ثانيًا، اربط صورة بصريّة لكل عنصر يراد حفظه بموقع في السلسلة بالترتيب الذي تريده؛ كأنّك تقوم بجولة خياليّة عبر المواقع المختلفة في السلسلة. مثلا لو أردت حفظ نفس القائمة السابقة بنظام الأماكن، حيث تستعمل بيتك كنظام تعبئة، يمكن أن تتخيّل الآتي : في الحديقة الخارجيّة توجد شجرة يتدلّى من أغصانها كتب، عندما تهبّ عليها الريح تسمع صوت الورق المألوف إذا تحرّك، عند باب البيت هناك مصباح كبير يجهرك بنوره السّاطع فتضطر لكسره حتّى تبصر ما أمامك، تدخل البيت فتجد الردهة مفروشة بالعنب، حين تمشي فوقها تشعر بليونة العنب تحت قدميك وترى الماء وبذور العنب تتدفق مع كلّ خطوة تخطوها، ثم تفتح باب المطبخ فتجد هناك بقرة تُحلب، ثمّ تذهب إلى غرفة الجلوس فترى هنالك فرسا (نعم فرس وليس فارس!!!) جالسا على كرسيّ يرتشف القهوة أو الشاي، ثمّ تدخل إحدى الغرف فإذا سلّم كبير قد اخترق سقفها، ثمّ تدخل الغرفة التي تليها، فإذا فيها رمح كالمجنونة تخرّق الأسرّة والوسائد وتكسر الأثاث.
    بما أنّ المواقع ملموسة فمن السهل تخيّلها كما أنّ من السهل استرجاعها بالترتيب.
    3- نظام العلاّقات (The Peg system) : هو نظامُ تذكّرٍ يتألّف من سلسلة من الأسماء الملموسة المحفوظة سلفا. لا يتم اختيار هذه الأسماء الملموسة بشكل اعتباطيّ، ولكن يتم اختيارها حتّى تتلاءم مع الأرقام. قد يكون التلاؤم من جهة النّغَمِ، مثلا :
    صفر : صقر
    واحد : والد
    اثنين : إسفين
    ثلاثة : ثلاجة
    أربعة، خمسة، ...
    و قد يكون التلاؤم من جهة الشّكل، مثلا :
    0 : بيضة
    1 : شمعة أو قلم
    2 : بجعة (الانحناء في رقم اثنين شبيه بالانحناء في عنق البجعة)
    3 : كلبشات
    4 : سكّين أو راية
    5، 6، .....
    تعمل هذه الأسماء كعلاّقات يتمّ تعليق العناصر المراد حفظها بها. لو أردنا تطبيق نظام العلاّقات على نفس القائمة، يمكن أن نتخيّل الآتي : رجل يكتب في كتاب باستعمال شمعة، بجعة تسبح في بركة ملأى بالمصابيح، يتمّ القبض على شجرة العنب ووضع الكلبشات في يديها، رجل يجرح نفسه بسكين فيخرج من الجرح لبن بدل الدّم.
    مع أنّ نظامَيْ الأماكن والعلاّقات متكافئان في الفعاليّة، فإنّ لنظام العلاّقات ميزة على نظام الأماكن، ذلك أنّه يسمح لك باستخراج أي عنصر من القائمة مباشرة دون الحاجة إلى جولة ذهنية توصلك إلى العنصر، كما هو الحال في نظام الأماكن. فلو أردت استخراج العنصر الثالث يكفي أن تفكّر في الكلبشات وستعرف أنّ العنصر الثالث هو العنب.
    أجريت دراسة حديثة لطلاّب المدارس الإعدادية، نصفهم من ذوي الاحتياجات الخاصة. تعلّموا نظام العلاّقات ثمّ استخدموه لحفظ أربع قوائم من 10 كلمات. استدعى الطلاّب الذين استخدموا نظام العلاّقات أكثر من ضعف عدد الكلمات التي تذكّرها الطلاّب الذين لم يتمّ تعليمهم النّظام، مباشرة بعد التعلم وبعد أسبوع واحد وحتى بعد خمسة أشهر.
    كما تمّ تطوير نظام العلاّقات على الأحرف الأبجديّة أيضا، باعتبار النّغم والشكل كما هو الحال مع الأرقام.
    4-النظام الصوتي (Phonetic Mnemonic) ويسمّى أيضا نظام ماجور (Major System ) : وهو نظام خاصّ بحفظ الأرقام، يعمل النّظام عن طريق تحويل الأرقام إلى حروف ساكنة (consonants)، ثم إلى كلمات بإضافة حروف العلّة (vowels). يتمّ ربط كلّ رقم بحرف ساكن أو مجموعة حروف ساكنة استنادا إلى النّغم أو الشكل أو مستند آخر.
    مثلا لو ربطنا الرقم 3 : بحرف السين ورقم 9 : بحرف الفاء، فكلمة (سيف) تدلّ على الرقم (93)، حيث أنّ الياء اللّينة هنا ملغاة. مثلا لو أردتُ أن أحفظ أنّ الصحابي أنس بن مالك -رضي الله عنه- توفّي سنة 93هـ فأتخيّل شخصا أعرفه اسمه أنس يحفر قبرا بسيف. هذه المذكّرة البصريّة فيها 3 رموز :
    - أنس : لأنس بن مالك
    - حفر القبر : للوفاة
    - السيف : لسنة 93هـ
    حسب تجربتي في هذا الباب، أجدني ضابطا ضبطا شديدا لما أحفظه من خلال المذكّرات البصريّة من التواريخ، لا أكاد أنساه أو أخطئ فيه حتّى لو طال عليه العهد، في المقابل بعض التواريخ كنت أحفظها بالطريقة التقليديّة حفظا شديدا حتى ظننت أنّني لا يمكن أن أنساها، لكن بعد زمن من الغفلة عنها نسيتها أو صرت شاكّا فيها.
    إذا رمزنا لكلّ محدّث من أصحاب الأصول برقم (1 : البخاري، 2 : مسلم، 3 : أبو داود...) فيمكن أن نستعين بهذا النّظام في حفظ رواة الأحاديث.
    مثلا : عن عبد الله بن قرط عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "إن أعظم الأيام عند الله تبارك وتعالى يوم النحر ثم يوم القر" أخرجه أبو داود. لأضبط هذا الحديث تخيّلت المشهد التالي : رجل أعرفه اسمه عبد الله وفي أذنه قرط دائريّ كبير، بين يديه خروف ساقاه مربوطة بكلبشات، أخذ عبد الله القرط من أذنه وذبح به الخروف. في هذه الصورة ثلاث رموز :
    - عبد الله والقرط : للصاحبيّ الراوي عبد الله بن قرط
    - الكلبشات : ترمز لرقم 3 الذي يرمز بدوره لأبي داود الذي خرّج الحديث
    - الذبح : يرمز لقوله صلى الله عليه وسلّم في الحديث "يوم النحر"
    هذه الصورة عالقة بذاكرتي من سنوات، وبها ضبطت هذا الحديث ضبطا شديدا والحمد لله وحده.
    للغربيّين نماذج كثيرة مستندة على هذا النّظام، ولا أعرف أحدا وضع نظاما بالحروف والكلمات العربيّة. في الجانب العمليّ سأشارككم نظاميَ العربيّ الخاصّ لتذكّر الأرقام، وسنرى كيفية الاستفادة منه عمليا في ضبط أبواب كثيرة من العلم كالتواريخ ونسبة الأحاديث إلى رواتها. بعض هذه الأنظمة، خاصّة النّظام الصوتي، يحتاج إلى تدريب وممارسة في بادئ الأمر، لكن شيئا فشيئا تتطّور ملكة الترميز بالصّور من جهة وضوح الصور وسرعة توليدها، ويمكن الاستفادة منها في أبواب شتى حتّى في حياتنا اليوميّة : كحفظ أسماء الأشخاص، وأرقام الهواتف، وقوائم التبضّع، وغير ذلك الكثير.
    اشتُقّ من نظام ماجور أنظمة أخرى مشابهة لها في المبدئ، لكنّها أكثر تطوّرا وأكثر كفاءة في ضبط الأرقام الطويلة، من أشهرها نظام دومنيك (Dominic System)، ونظام شخص-حدث-كائن (Person-Action-Object (PAO)).

    لك أن تستعمل مزيجا من هذه الأنظمة لحفظ معلومات متنوّعة في سياق واحد. في أوّل تجربة عمليّة لي للمذكّرات البصريّة حاولت أن أحفظ أهمّ المعلومات المتعلّقة بغزوات النبيّ صلّى الله عليه وسلّم. فاخترت مكانا مفتوحا فيه أبنية متفرّقة، وهو مكان معهود لديّ، وجعلته أقساما، كلّ قسم منها يرمز لسنة قمرية ابتداءا من السنة الثانية من الهجرة حتّى السنة التّاسعة. واستعملت مزيجا من الأنظمة البصريّة لتشفير المعلومات. على سبيل المثال لا الحصر، كنت أتخيّل أشخاصا معروفين لديّ ليرمزوا لحملة الرّاية : حمزة وسعد وعلي ومصعب. ورمزت للمهاجرين بأناس في قارب (المهاجرون بقوارب الموت)، ولبني قينقاع برجل يلبس قناعا، ولبني النظير بيهودي (بظفائر الخاحامات المعروفة) يلبس نظّارات، وللحديبية برجل أحدب. واستعملت نظام الأرقام الخاصّ بي لتشفير الشهر الذي وقعت فيه الغزوة وكم كان عدد جند المسلمين و وعدد جند الكافرين. وما أراه مهمّا ممّا يتعلّق بكلّ غزوة شفّرته بما ينسبه من الأنظمة التي ذكرنا.


  7. #27
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم: Image 012.png
المشاهدات: 61
الحجم: 43.7 كيلوبايت
الرقم: 4755

    هذا مثال لنظام علاّقات يستند إلى الشّكل

    اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم: Image 013.png
المشاهدات: 59
الحجم: 405.6 كيلوبايت
الرقم: 4756
    هذا مثال لنظام علّاقات انجليزي يستند إلى النَّغم
    One : Sun
    Two : Shoe
    Three : Tree
    ...


  8. #28
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    كيف تنشأ مذكّرة بصريّة فعّالة؟

    أثبتت الأبحاث أنّ مراعاة مجموعة من الصّفات في المذكّرات البصريّة يجعلها أكثر فاعلية وهي : التفاعل والحيوية والغرابة.
    1- التفاعل : ينبغي أن يتم تصوير العناصر المتتالية أو المترابطة في المذكّرات البصريّة في حالة تفاعل فيما بينها، بدلاً من تخيّلها جامدة الواحدة بحانب الأخرى. مثلا، لأضبط حديث أبي سعيد الخدري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "أفضل الجهاد كلمة حقّ عند سلطان جائر". رواه أبو داود والترمذي وابن ماحه. تخيّلت رجلا أعرفه اسمه سعيد، واقفا بين يدي ملك في بلاطه، وأبو سعيد يصيح به وأشرطة كاسيت تخرج من فمه كالرصاص لتصيب الملك وتجعله يتألم. في هذه المذكّرة ثلاثة رموز :
    - سعيد : للصحابيّ الراوي أبي سعيد الخدري رضي الله عنه
    - الشريط : رمز للعدد 346، حيث 3 : رمز أبي داود و 4 : رمز الترمذي، و6 : رمز ابن ماجه (سنفصّل الكلام في نظام تحويل الأرقام في الشقّ العمليّ -إن شاء الله وأعان-)
    - الملك والبلاط : رمز لقوله صلى الله عليه وسلّم "عند سلطان جائر".
    ترى كيف تتفاعل عناصر المذكّرة : سعيد يصيح بالملك، الأشرطة تخرج من فم أبي سعيد، الأشرطة تصيب الملك كالرصاص. تذكّر هذا المشهد أسهل من تذكر مشهد تصوّر فيه سعيد والشريط والملك بجانب بعضهم دون أيّ تفاعل بينهم. أحد الأسباب المحتملة لفعالية الصور التفاعلية هو أنّ دمج العناصر المنفصلة في صورة واحدة يسهّل تذكّرها كوحدة متّصلة، فكلّ جزء من الصورة فيه إشارة لتذكر بقيّة أجزاء الوحدة.
    2- الحيويّة : الصورة المرئية الحيويّة هي تلك التي تكون واضحة ومميّزة وقوية، بحيث تشبه إلى أقصى حدّ ممكن، رؤية صورة بالفعل. الصور التي نراها أرسخ في الذاكرة من تلك التي نتخيّلها، لذا كلّما أشبهت الصورة المتخيّلة الصورة الحقيقيّة كان ذلك أدعى لرسوخها في الذاكرة. قد يسهّل هذه المهمّة، خاصة للمبتدئين، أن تغلق عينيك وتتخيّل المشهد بعين فكرك. مثلا حين تصوّر مذكرة حديث عبد الله بن قرط، ميّز شكل القرط ولونه وهيئة الخروف وصفته وأين يتمّ ذبحه، وكيف يعالج عبد الله الخروف قبل ذبحه، وكيف يعمل القرط في رقبته عمل السّكين وكيف تقاوم الذبيحة ثم يسيل الدمّ وترتعد فرائص الذبيحة وتجود بنفسها. ربما تتخيل الدّم وقد أصاب شيء منه ثوبَ عبد الله. كثرة التفاصيل تجعل الصورة نابضة بالحياة. وممّا يزيد الصورة حيويّة :
    - الحركة
    - تبديل الأدوار : مثلا، قد تتخيّل الخروف يذبح عبد الله!!!
    - المبالغة : في الحجم أو العدد، كأن تتخيّل الخروف بحجم ثور، أو الأشرطة وقد غطّت من كثرتها الملك حتّى صارت كجبل فوقه.
    - الإلف : وجُد أنّ الصور المبنيّة على أشياء مألوفة وتجارب سابقة عند المصوّر أكثر حيويّة. مثلا قد تتخيّل قرطا معهودا لديك، أو خروفا تعرفه حقّ المعرفة، أو ملكا دخلت عليه ذات يوم.
    3- الغرابة : (غير عادي، غير قابل للتصديق، غير ملائم، مضحك) هذه الأوصاف تندرج تحت المعنى الأعمّ للغرابة، مثل ذبح الخروف بقرط، أو خروج أشرطة من الفم، أو رمي الفرس للرماح، أو ترشّفه للقهوة.

    التعديل الأخير من قِبَل سنان حرب ; 24-08-2020 في 08:41 AM

  9. #29
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    كيف تضبط المذكّرات ولا تنساها

    يمكن للمذكّرات أن ترفع كفاءتنا في الحفظ والضبط بشكل مدهش، وقد تبدو الإنجازات التي نحقّقها من خلالها أشبه بالمعجزات(1)، ولكن للمذكّرات جوانب ضعف وحدود. بعض هذه الحدود خاصّ بالمذكّرات البصريّة، وبعضها ينسحب على المذكّرات اللّفظيّة أيضا. كما أنّ الطّرق والأنظمة المعتمدة في المذكّرات ليست بديلا عن القواعد العامّة للتعلّم، بل هي امتداد لها. فالمذكّرات كأيّ مادة علميّة تحتاج ضبطا، وقد وصفنا في الباب الثاني من هذه السلسلة (أركان التعلّم الإيجابي) بعض أهمّ استراتيجيات التعلّم والضبط الفعّالة. مثلا لو أنشأت مذكّرة بصريّة لمادّة علميّة ما، فعليك أن تعمل على استخراجها مرارا على فترات متباعدة حتى ترسخ في ذاكرتك.
    من الوسائل المعينة على ترسيخ المذكّرات تعدّد الروابط بينها وبين المادّة المقصودة بالحفظ. مثلا، لضبط الأعيان الذين توفّوا سنة 93هـ، ذكرتُ في ما مضى أنّي صنعت مذكّرة لفظيّة من النوع المستند إلى الحرف الأول من كل عنصر هي (أزعج خبّ). لضبط هذه المذكّرة صنعتُ لها مذكّرة بصريّة، فتخيّلت رجلا أعرفه اسمه أنس نائما فوق قبر، وسيف يزعجه بالطرق على أحجار القبر. اخترت رجلا اسمه أنس لأنّ أبرز الأعيان المتوفّين سنة 93هـ هو أنس بن مالك -رضي الله عنه-، فنوم أنس فوق القبر يذكّرني وفاة أنس بن مالك، والسيف رمز العدد 93، وإزعاج السيفِ أنسًا يذكّرني المذكّرة اللفظيّة (أزعج خبّ). من هذا الباب أيضا مذكّرة الخلفاء الأمويين التي ذكرناها سابقا وهي (ميمُ مِعوَلِ سعْيهِ ويَأُمُّ). نسيان هذه المذكّرة أمر وارد لأنّها لا تنطوي على معنى مفهوم. لكن عمدت لربطها بمذكّرة بصرية لتزداد رسوخا. فتخيلت لها المشهد الآتي : مصباح شارع داخل مسجد، يقبل عليه ملك يلبس لبس الملوك وبيده معول فيكسّره، ثم يمضي مسرعا إلى المحراب ويأمّ الناس والمعول على كتفه. هذه المذكّرة فيها 5 رموز :
    - الملك رمز للخلفاء.
    - مصباح الشارع رمز لحرف (ميم). لاحظ الشبه الشكليّ بين حرف (م) ومصباح الشارع.
    - المعول رمز للمعول.
    - المشي مسرعا رمز لـ(سعيه)، فالسعي في اللّغة هو الإسراع في المشي.
    - وإمامة الملك رمز لـ(ويأمّ).

    (1) هذا الجدول يحوي بعض الأرقام القياسيّة المسجّلة في رياضة التذكّر :
    --------------------------------------------------------------------------------------
    المسابقة (حفظ ...) | الرقم القياسي
    ——————————————————————————————
    أرقام منطوقة | 547 رقما
    بمعدل رقم كلّ ثانية |
    ——————————————————————————————
    أرقام ثنائية لمدة 30 دقيقة | 1170 رقما
    ——————————————————————————————
    تواريخ لمدة 5 دقائق | 154 تاريخا
    ——————————————————————————————
    أسماء ووجوه لمدّة 5 دقائق | 97 نقطة
    ——————————————————————————————
    أرقام لمدّة 5 دقائق | 616 رقما
    ——————————————————————————————
    كلمات عشوائية | 130 كلمة
    ——————————————————————————————
    بطاقات لمدة 10 دقائق | 416 بطاقة
    ——————————————————————————————
    صور مجرّدة | 804 نقطة
    ——————————————————————————————
    بطاقات لمدّة ساعة | 2530 بطاقة
    ——————————————————————————————
    أرقام لمدّة ساعة | 4620 رقما
    ——————————————————————————————

    أليس هذا عند أكثرنا من المعجزات؟!!!

    التعديل الأخير من قِبَل سنان حرب ; 25-08-2020 في 07:22 AM

  10. #30
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 55679

    الكنية أو اللقب : سنان

    الجنس : ذكر

    البلد
    الولايات المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : غير متخصص

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/12/2019

    آخر نشاط:04-10-2020
    الساعة:05:38 PM

    المشاركات
    48

    بهذا نكون قد استوفينا الكلام في الجانب النظريّ من سلسلة (الأسماء كلّها). أسأل الله أن ينفع بها ويكتب لها القبول ويجعلها خالصة لوجهه الكريم. وقد آن الأوان لفتح المجال لتفاعل المتابعين، سواء عبر الملتقيات أو منصة تلغرام. يسعدنا تلقّي أسئلتكم وتصويباتكم واقتراحاتكم. لكن وجب التنبيه أنّ السلسلة متصلٌ أوّلها بآخرها، فينبغي لمن يريد أن يحقق أكبر قدر من الانتفاع أن يطالعها من بدايتها، كما سيوفر ذلك على الجميع بعض الأسئلة والاستشكالات التي توجد أجوبتها في نفس السلسلة.
    يرجى من المتابعين عدم استعجال الحديث فيما أُجّل الحديث عنه إلى الجانب العمليّ التطبقيّ من السلسلة، والذي لن نطيل قبل الشروع فيه -باذن الله-.
    الحمد لله الذي بنعمته تتمّ الصالحات. اللهمّ ما كان من حقّ وصواب فيما قلت فمحض توفيقك فلك الحمد، وما كان من خطأ وزلل فمنّي ومن الشيطان، فاغفره لي إنك أنت الغفور الرحيم.

    رابط القناة في منصة تلغرام :
    https://t.me/Asmaae_Kollaha
    اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم: logo_share.png
المشاهدات: 54
الحجم: 8.9 كيلوبايت
الرقم: 4757

    التعديل الأخير من قِبَل سنان حرب ; 25-08-2020 في 10:07 AM

الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •