اعرض النتائج 1 من 4 إلى 4

الموضوع: المقاربة بالكفاءات

  1. #1
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 33506

    الجنس : أنثى

    البلد
    رياض الفصيح الزاهرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : أدب عربي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 185

    الوسام: ۩
    تاريخ التسجيل9/7/2010

    آخر نشاط:16-10-2019
    الساعة:06:18 PM

    المشاركات
    3,226
    تدوينات المدونة
    13

    المقاربة بالكفاءات

    السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    المقاربة بالكفاءات :
    إن ما يجب أن يؤمن به المربي -عندما يتعلق الأمر بالحديث عن المقاربة بالكفاءات في الحقل التربوي – هو أن بناء المناهج باعتماد هذه المقاربة لم يكن محض مصادفة و إنما جاء استجابة لمواكبة التطور السريع للمعارف وتقدم تقنيات الإعــلام والاتصال التي تؤثر تأثيرا واضحا على مظاهر الحياة البشرية ، فكان لزاما على المدرسة أن تبني مناهج جديدة تجعل المتعلمين يتعلمون كيـــف يؤدون دورهم في نظام اجتماعي معقد وأن يتعلموا – أيضا – كيف يتعلمون بصفة دائمة ومستمرة .
    و إدراكا لما للمدرسة من مسؤولية في تزويد المتعلمين بالأدوات التي تمكنهم من توظيف معارفهم و مواجهة وضعيات – مشكلة – ذات دلالة تتطلبها الحياة المعاصرة ؛ فقد تم تجاوز التصور الكلاسيكي للبرامج التعليمية الجاهزة التي تقدم محتويات المواد على شكل مجزأ دون أي ربط بينها ، إلى مقاربة « منهاجية » دينامية ، دائمة تضفي الانسجام على مخططات تكوين التلاميذ ، و تمنح معنى للتعلمات ، و تمكن المتعلمين من بناء كـــــفاءات و معارف أوسع ، دائمة ووجيهة ، يمكن تجنيدها في مجالي الحيــــــــاة و العمل .
    إن طموح المناهج الحالية المبنية على بيداغوجيا الكفاءات ، تهدف في جوهرها إلى جعل الفعل التربوي بمضامينه العلمية و الثقافية يتلاءم والمتغيرات المتلاحقة ليـــعد مواطن الــغد ،ويجعله إيجابي التفكير و الفعل ، قادرا على التكيف و التفاعل السريع .
    مواطن الغد الذي يؤمن بالعمل قيمة و بالتفوق ميزة و بالإبداع فضيلة في مجتمع أساسه التلازم بين الحرية و المسؤولية و الإنتاج و الإتقان .
    و على العموم ، إن أساس المقاربة بالكفاءات يتمثل في تكوين متعلم لا يكتفي بتلقي العلم واستهلاك المقررات ، بل ينبغي أن يكون مفكرا باحثا ، منتجا ومبدعا ، قادرا على تحمل المسؤولية ، فاعلا في حياته الفردية و الجماعية .

    الكفاءة و خصائصها :
    الكفــــاءة مجموعة من المعارف والمــــــــعارف الفـــــعلية والمـــعارف السلوكية التي تسمح بــــــأداء دور ، أو وظيفة ، أو نشاط بشكل مــــــناسب وفعال .
    علما بأن للكفاءة مفهوما إدماجيا بحيث أنها تأخذ بعين الاعتبار المحتــــــويات والنشاطات الممارسة وكذا الوضعيات التي تمارس في سياقها هذه النشاطات.
    وإذن، فالكفاءة معرفة إدماجية مبنية على تسخير مجــــــموعة مــــــوارد و إمكانيات ( معارف ، علوم ، استعدادات ، طرائق تفكير ....) و تحويلها في سياق معين ،وذلك لعلاج مختلف الوضعيات المصادفة أو لتحقيق إنجاز معين .
    مع العلم ، أن الكفاءة يتضاءل شأنها و تختفي إذا توقف الشخص عن ممارستها .
    وعليه ، فكلما مارسنا هذه الكفاءة زاد حجم كفاءتنا؛ حيث من صفات الكــفاءة الاستمـــــــــرارية و الديمومة في ممارستها .
    و بهدف تعميق الفهم، نفصل القول – فيما يأتي – في خصائص الكفاءة:
    *توظيف مجموعة من الموارد:
    الكفاءة – كما سلف الذكر – تتطلب تسخير جملة من الموارد. و هذه الموارد مختلفة ، متنوعة مثل : المعارف ، والمعارف الفعلية المتنوعة والمعارف السلوكية ، والقدرات .... وفي غالب الأحيان ، فإن هذه الموارد تكوّن خاصية الإدماج في الكفاءة .
    *الكفاءة ذات طابع نهائي:
    الشخص الذي يحصل على كفاءة ما، يكون قد حصل على قوة للتحرك بصورة إيجابية في الحياة الاجتماعية. ومعنى ذلك أن الكفاءة تحمل في طياتها دلالة بالنسبة إلى المتعلم . هذه الدلالية هي التي تدفع المتعلم إلى توظيف جملة من التعلمات للإنتاج أو للــقيام بعمل أو لمعالجة وضعية مطروحة في نشاطه المدرسي أو حياته اليومية .
    *الكفاءة مرتبطة بجملة من الوضعيات ذات المجال الواحد:
    تحقيق الكفاءة لا يحصل إلا ضمن الوضعيات التي تمارس في ظلها هذه الكفاءة . يعني ضمن وضعيات قريبة من بعضها بعض . مثال ذلك : كتابة تقرير حول الحرية الفردية و الحرية الجماعية موجه إلى النشر في مجلة بخصوص إشكالية التعايش السلمي ، فالوضعيات ذات المجال الواحد الجديرة بالإشارة إليها تتمثل فيما يأتي :

    • تكيف الفرد مع نمط الحياة الاجتماعية .
    • تعديل الفرد لسلوكه بما يوافق تقاليد الحياة الاجتماعية.
    • خصائص التعايش السلمي.
    • علاقة التعايش السلمي بحرية الفرد و الجماعة .

    * الكفاءة ذات خاصة مادوية في الغالب :
    مما لاشك فيه أن هناك كفاءات متقاربة بالرغم من انتمائها إلى مواد مختلفة .
    مثل كفاءة البحث في ميدان العلوم الاجتماعية، فإنها ليست غريبة عن كفاءة البحث في العلوم الطبيعية. غير أن ما يجدر ذكره أن مساعي البحث تختلف من مادة إلى أخرى.
    مع العلم أن بعض الكفاءات تتعلق بعدة مواد ؛ أي إن تنميتها لدى المتعلم تقتضي التحكم في عدة مواد لاكتسابها .
    و هناك كفاءات في الحياة العملية مجردة تماما من النسب إلى المواد. كأن يكون الشخص – مثلا- كفءا في تسيير الاجتماعات و الملتقيات أو قيادة سيارة في المدينة .
    قابلية الكفاءة للتقييم :
    الكفاءة تقيم – أساسا – بدلالة المنتوج ؛ و في المجال المدرسي – خصوصا - يقيم التلميذ بدلالة ما ينتجه ؛وذلك باعتماد جملة من المعايير، في مقدمتها جودة الإنتاج و ملاءمة هذا الإنتاج للمطلوب ....
    و باختصار ، حين نقبل على تقييم كفاءات المتعلمين ، لا ينبغي أن نكتفي بصوغ أسئلة حول المعارف فحسب بل يجب وضع المتعلم في وضعية معقدة يدعو علاجها تجنيده لمـــــعارفه ومهاراته ومختلف إمكاناته بما في ذلك معارفه الفعلية ومعارفه السلوكية . علما بأن الكفاءة تظهر عند المتعلم بعد التقييم، وهي تعبر عن سلوك قابـــل للمــــلاحظة والقياس.
    في حديثنا عن خصائص الكفاءة ، أشرنا الى خاصة ارتباط الكفاءة بجملة من الوضعيات ذات المجال الواحد . و بالنظر إلى أهمية هذه الوضعيات نرى من المفيد تسليط الضوء عليها حتى يزداد فهم الأستاذ لها . فيتوسع إدراكه للمقاربة بالكفاءات .

    (يتبع)

    التعديل الأخير من قِبَل عبق الياسمين ; 20-01-2019 في 11:11 AM
    {الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}

  2. #2
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 33506

    الجنس : أنثى

    البلد
    رياض الفصيح الزاهرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : أدب عربي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 185

    الوسام: ۩
    تاريخ التسجيل9/7/2010

    آخر نشاط:16-10-2019
    الساعة:06:18 PM

    المشاركات
    3,226
    تدوينات المدونة
    13


    الوضعيات التي تمارس في نطاقها الكفاءة :
    لقد بات من الواضح أن الكفاءة تمارس من خلال عملية تسخير مندمجة لجملة من الموارد و ذلك في مواجهة مختلف الوضعيات ذات الدلالة . وهذه الوضعيات ذات الدلالة تكون منبثقة عن المجال الواحد نفسه .
    هذا، ونشير إلى أن لفظ
    « وضعية » في الاستعمال اللغوي العام يدل – غالبا – على الإطار أو المحيط الذي يحدث فيه نشاط أو حدث.
    ولكن في بيداغوجيا الكفاءات ، مفهوم
    « وضعية » من حيث هو « مصطلح » يـــــدل على « وضعية – مشكلة » ، بمعنى العمل على تبيان مجموع المعارف من أجل أداء نشاط محدد .
    مثال: - وضعية كتابة رسالة إلى صديق لدعوته إلى حضور حفل عيد ميلاد.
    -وضعية اتخاذ إجراءات لمواجهة مشكل خاص بالبيئة .

    خصائص « الوضعية »:
    في هذا السياق، يمكن أن نذكر ثلاث خصـــائص هي:
    - طابع الوضعية الإدماجية : وهنا لا نقصد بالوضعية تلك التي ترتبط بتصرف بسيط مثل الضغط على زر المصعد أو تناول قلم ، وإنما المقصود بالوضعية هو التسخير المـــــعرفي أو الحركي أو الوجداني لمجمل مكتسبات التلميذ .
    في ظل إحداث وضعية هناك إنتاج منتظر واضح التمييز. مثل : إنتاج نص – إنتاج مسرحية – إيجاد حل لمشكلة . مع العلم أن هذا الإنتاج يكون صادرا – أصلا – عن المتعلم . فالمتعلم هو وحده محور الوضعية و ليس الأستاذ.
    إن المفاد مما تقدم، أن مصطلح « وضعية » ليس مرادفا « لوضعية تعليمية » حيث يقوم الأستاذ بتنظيم وضعية المتعلم. وإنما الأمر يتعلق – حقا – بوضعية – مشكلة مجسدة بحيث يكون التلميذ قادرا على الاستيعاب بمفرده أو مع غيره . بمعنى وضعية لا تتضمن في حد ذاتها نية التعليم والتلقين.
    و في هذا السياق ، يمكن القول بأن المتعلم في مثل هذه الوضعية يبني معارفه دون حاجة إلى عملية تعليمية خاصة .
    مكونات « الوضعية »: إن « الوضعية » من حيث هي مصطلح تربوي يمثل عنصرا من عناصر الكفاءة، وهي تتألف من ثلاثة مكونات:
    الرافد : الذي هو مجموع العناصر المادية التي تقدم المتعلم، مثال: نص مكتوب – صور – خرائط . وهذا الرافد بدوره يتضمن ثلاثة عناصر هي:
    -السياق الذي يحدد إطار الوجود .
    -المعلومات التي يتفاعل بدلالتها المتعلم
    -الوظيفة التي توضح الهدف من الإنتاج .
    بُعد الوضعية :هو الإنتاج المنتظر .
    مجموع التعليمات الخاصة بالإنجاز والمُبلَّغة إلى المتعلم بصورة واضحة .
    مثال : وضعية كتابة نص نثري باستعمال الفعل الماضي للحديث عن أخلاقيات الصــــــداقة و صفات الصديق المستقيم في أفعاله وأقواله .
    من خلال هذا المثال نستخلص أن :
    -السياق هو إطار مدرسي حيث إن الأمر يتعلق بكتابة نص نثري .
    -المطلوب هو استعمال الفعل الماضي دون سواه .
    -الوظيفة هي وظيفة مهارية بحيث إن الكاتب لا يستعمل إلا الفعل الماضي .
    -البعد هو بعد إنجاز نص نثري .
    -التعليمات، ويمكن أن تكون على النحو الآتي :
    « كتابة نص نثري بمراعاة انسجام الأفكار و اتساق المعاني و ثراء الرصيد المعجمي الموظف وجمالية العرض ، مع الحرص على دلالية الأفكار .

    خاصة الدلالية في وضعية التعلم
    :

    "الوضعية ذات دلالة " هي الوضعية التي توظف موارد المتعلم ومكتسباته ، هي الوضعية التي تجعل هذا المتعلم في موقع عمل وإنجاز ، وإنها أخيرا وضعية تضفي معنى على المادة التعلمية .
    وعلى العموم ، تكون « الوضعية » ذات دلالة إذا :
    - كانت تجعل التلميذ يستفيد معارفه في معالجة واقعه المعيش .
    - كان يشعر بفعاليتها وجدواها في علاج عمل معقد .
    - كانت تسمح للتلميذ بأن يقيس الفرق بين ما يعلم من أجل إيجاد حل لوضعية معقــــــدة و بين ما لا يعلم .
    - كانت تسمح بتفعيل موارد مختلف المواد في حل مشاكل معقدة .

    الخلاصة :
    إن المقاربة بالكفاءات تقترح تعلما اندماجيا غير مجزأ يمكّن من إعطاء معنى للمعارف المدرسية و اكتساب كفاءات دائمة تضمن للمتعلم التعامل مع الوضعيات المعيشة تعاملا إيجابيا ، أي إنها بيداغوجيا تريد من المتعلم بألا تبقى معارفه المكتسبة نظرية بل تتحول إلى المجال العملي التطبيقي لتخدمه في حياته المدرسية و العائليــــــة و مستقبلا في حياته بصفته راشدا وعاملا ومواطنا .
    هذا ، ونشير إلى أن الفاعلية تبقى أهم مظهر في التدريس المبني على بيداغوجيا الكفاءات .
    وإنما يكون التدريس فعالا ، إذا كان ينبع مباشرة من الأهداف حيث إنها لب العملية التعليمية – التعلمية ، وكذلك إذا توفر الحافز حيث يسهم في إذكاء الفعل التربــــــــوي ويجعل المتعلمين أكثر إقبالا على التفاعل مع النشاط . مع حرص الأستاذ على إثراء النشاطات بما تحتاج إليه من أنواع المعارف، وعنايته بتوفير التدريب الملائم للمتعلمين.

    (منقول للاستفادة)


    التعديل الأخير من قِبَل عبق الياسمين ; 22-01-2019 في 10:58 PM السبب: تنسيق الخط
    {الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}

  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 2041

    الكنية أو اللقب : أبو حفصة

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : لغوي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 4

    التقويم : 71

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل23/3/2005

    آخر نشاط:06-09-2019
    الساعة:12:05 PM

    المشاركات
    1,143

    ازددت نفعا وثراء وإثراء!

    الدعوة إلى اللغة العربية من الدعوة إلى الدين!!

  4. #4
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 33506

    الجنس : أنثى

    البلد
    رياض الفصيح الزاهرة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : آخر

    التخصص : أدب عربي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 2

    التقويم : 185

    الوسام: ۩
    تاريخ التسجيل9/7/2010

    آخر نشاط:16-10-2019
    الساعة:06:18 PM

    المشاركات
    3,226
    تدوينات المدونة
    13

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها فريد البيدق اعرض المشاركة
    ازددت نفعا وثراء وإثراء!
    زادكم الله علمًا ورفعة وتوفيقا في الدنيا ،وأعلى درجتكم في الآخرة أستاذي الفاضل

    {الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •