اعرض النتائج 1 من 2 إلى 2

الموضوع: أن التفسيرية ومسألة الإبدال من العدد

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 40892

    الكنية أو اللقب : لا يوجد

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر - الإسكندرية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : دكتور بشري

    معلومات أخرى

    التقويم : 1

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل8/8/2012

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:01:25 AM

    المشاركات
    168

    أن التفسيرية ومسألة الإبدال من العدد

    في قوله تعالى: (وقطعناهم اثنتي عشرة أسباطا) لماذا جاء ب(أسباطا) جمعا؟ أليس تمييز (اثنتي عشرة) مفردا؟ ولماذا جاء مذكرا؟ ألا يجب أن يكون مؤنثا في حالة العدد اثنتي عشرة؟ وفي قولهولبثوا في كهفهم ثلاث مائة سنين) لماذا قال سنين ولم يقل سنة؟ أليس تمييز مائة يجب أن يكون مفردا؟ وفي قوله: (وألنا له الحديد أن اعمل سابغات) هل أن هنا تفسيرية؟ وكيف تكون تفسيرية على رغم أنه لم يسبقها فعل في معنى القول؟ وكذلك في قوله: (وأن احكم بينهم بما أنزل الله) أين الفعل الذي بمعنى القول قبل أن التفسيرية التي لم تسبق إلا بالواو؟ كل هذه المسائل نناقشها في هذه الحلقة نرجو أن تنال إعجابكم........


  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 30411

    الكنية أو اللقب : أبو هايل

    الجنس : ذكر

    البلد
    الإمارات العربية المتحدة

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة مدنية

    معلومات أخرى

    التقويم : 17

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل17/1/2010

    آخر نشاط:20-06-2019
    الساعة:07:36 PM

    المشاركات
    294
    العمر
    71

    تقديرها وقطعناهم اثنتي عشرة قطعة أسباطا هنا أسباطا صفة والتمييز محذوف ومفهوم ضمنا وهذا بلاغة في القرآن
    كذلك : ولبثوا في كهفهم ثلاثمائةٍ سنين تجد ثلاثمائة في نهايتها مشددة بالكسر عند القراءة وهي في هذه الحالة تفهم ضمنا أنها ثلاثمائة سنة فلو قال الله تعالى ثلاثمائة فقط ومن السياق تفهم أنها سنة كأن تسأل أحدهم كم قلما معك ؟ سيقول لك أربعة ويسكت وبالتالي فإن سنين هنا تقديرها من السنين فهي مجرورة بمن مختفية وهذه بلاغة القرآن هذا ما استطعت ولله المثل الأعلى


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •