الصفحة 3 من 29 الأولىالأولى 123456713 ... الأخيرةالأخيرة
اعرض النتائج 41 من 60 إلى 576

الموضوع: إعراب حرف من القرآن الكريم

  1. #41
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى : (إِن كَانَتْ إِلاَّ صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ 29 يس)
    قراءة أبي جعفر المتواترة : (إِن كَانَتْ إِلاَّ صَيْحَةٌ وَاحِدَةٌ فَإِذَا هُمُ خَامِدُونَ 29 يس)

    إِن : حرف نفي لا عمل له بمعنى ما.
    كَانَتْ : فعل ماضٍ ناقص والتاء الساكنة للتأنيث . كما أعربت تامة بمعنى حدثت.
    إِلاَّ صَيْحَةً : (إلا) للحصر لا عمل لها. (صيحةً) بالنصب خبر كانت الناقصة ( كانت القاضية صيحةً) ، وبالرفع ( صيحةٌ) فاعل كانت التامة. والتقدير في حالة كان التامة ( ما حدثت إلا صيحةٌ واحدةٌ)
    وَاحِدَةً : صفة الصيحة تتبع حركتها الإعرابية نصباً أو رفعاً.
    فَإِذَا : الفاء عاطفة وأعربت سببية (أو فصيحة للعطف على مضمر -صيحة واحدة نفخت)، فـ (إذا) لمعنى الفجأة لا عمل لها,
    هُمْ : ضمير رفع منفصل مبني على السكون في محل مبتدأ مرفوع. ( هُمُ مبني على الضم في قراءة أبي جعفر)
    خَامِدُونَ: خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم، والنون مقام التنوين في الاسم المفرد

    واتقوا الله ويعلمكم الله

  2. #42
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى : (يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئون 30 يس)

    يَا حَسْرَةً : (يا) للنداء (أو للتنبيه) ، (حسرةً) منادى منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة (نكرة غير مقصودة). ويكون التنبيه لمستمع هذا الكلام لعله يتعظ من أن الحسرة تجثم على صدور المستهزئين بالرسل.
    عَلَى الْعِبَادِ : جار ومجرور متعلقان بالحسرة أو صفتها المقدرة (جاثمةً)
    مَا يَأْتِيهِم : (ما) نافية، (يأتي) فعل مضارع مرفوع وعلامته الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل، وضمير (همْ) في محل نصب مفعول به.
    مِّن رَّسُولٍ : (من حرف جر مزيد) (رسول) اسم مجرور لفظاً مرفوع محلاً على أنه فاعل الفعل (يأتي).
    إِلاَّ كَانُوا : (إلا) أداة حصر لاعمل لها ، (كان) فعل ماض ناقص وواو الجماعة في محل رفع اسم الفعل الناقص. والألف للتفريق.
    بِهِ يَسْتَهْزِئون: جار ومجرور متعلقان بالفعل يستهزئون ، والفعل مضارع مرفوع بثبوت النون والواو في محل رفع فاعله. والجملة في محل نصب خبر الفعل الناقص ، ( كانوا مستهزئين به).
    ----------------------
    إذا كان قائل القول (ياحسرة على العباد) هو الله تعالى فيحمل هذا الأسلوب على التعحب, وقد يكون القول لمعتبرين بالحوادث التاريخية أو للكافرين بعد ارتكابهم الجرائم وحلول الحسرة في قلوبهم...
    فائدة بلاغية

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 23-04-2019 في 02:27 AM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  3. #43
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى : (أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنْ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لاَ يَرْجِعُونَ 31 يس)

    أَلَمْ :الهمزة للاستفهام والتعجب. كما اعتبرت للتقرير.
    يَرَوْا :فعل مضارع مجزوم بحذف النون والواو في محل رفع فاعل.
    كَمْ : خبرية (أو استفهامية) في محل نصب مفعول به لفعل أهلكنا.
    أَهْلَكْنَا :فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بالضمير (نا) ، والضمير (نا) في محل رفع فاعل.
    قَبْلَهُم : منصوب على الظرفية الزمانية ، متعلق بالفعل أهلكنا وهو مضاف والضمير (هم) في محل جر مضاف إليه.
    مِّنْ الْقُرُونِ :جار ومجرور متعلقان بالفعل أهلكنا, وجملة كم أهلكنا... في محل نصب مفعول به لفعل يروا,
    أَنَّهُمْ :حرف مشبه بالفعل والضمير (هم) في محل نصب اسمها.
    إِلَيْهِمْ : جار ومجرور متعلقان بالفعل يرجعون.
    لاَ يَرْجِعُونَ : (لا) نافية ، والفعل مضارع مرفوع بثبوت النون وواو الجماعة في محل رفع فاعل والجملة في محل رفع خبر الحرف الناسخ
    .

    واتقوا الله ويعلمكم الله

  4. #44
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى: (وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ 32 يس)
    وقرئت في المتواتر (وَإِن كُلٌّ لَّمَا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ) بتخفيف (لَمَا)

    وَإِنْ : الواو استنافية أو عاطفة. (إنْ) حرف نفي بمعنى (ما) في قراءة تثقيل (لمَّا) التي تكون بمعنى (إلا) الحاصرة . وتعرب (إنْ) ناسخة مخففة في قراءة تخفيف (لمَا) حيث تكون اللام فارقة و (ما) مزيدة.
    كُلٌّ : مبتدأ مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة ، والتنوين دلالة الضمير المحذوف (كلهم).
    لَّمَّا : المثقلة بمعنى (إلا) عندما تكون (إن) نافية ويصبح المعنى (وما كلهم إلا جميع لدينا محضرون). وفي قراءة التخفيف (لَمَا) تكون اللام فارقة و(ما) زائدة ويؤول المعنى ( وإنْ كلُّهم لجميعٌ لدينا محضرون).
    جَمِيعٌ : توكيد (كلّهم) مرفوع، أو خبرها الأول .
    لَّدَيْنَا : لدى ظرف زمان أو مكان مبني على السكون في محل نصب متعلق بجميع وهو مضاف . و(نا) ضمير المتكلم على التعظيم مبني على السكون في محل جر بالإضافة.
    مُحْضَرُونَ : خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والنون عوض التنوين والحركة في الاسم المفرد.

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 17-03-2019 في 01:27 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  5. #45
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى : (وَآيَةٌ لَّهُمُ الْأَرْضُ الْمَيْتَةُ أَحْيَيْنَاهَا وَأَخْرَجْنَا مِنْهَا حَبًّا فَمِنْهُ يَأْكُلُونَ 33 يس)

    وَآيَةٌ : الواو استئنافية، (آيةٌ) خبر مقدم مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة.
    لَّهُمُ : جار ومجرور متعلقان بالخبر آية أو بصفة للخبر (آية ظاهرة لهم)
    الْأَرْضُ : مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة.
    الْمَيْتَةُ : صفة للأرض مرفوعة مثلها.
    أَحْيَيْنَاهَا : فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بالضمير (نا) والضمير مبني على السكون في محل رفع فاعل والضمير الثاني (ها) مبني على السكون في محل نصب مفعول به. وأعربت جملة أحييناها حالية (للأرض المعرفة) كما أعربت صفة لأنها وصف لأي أرض ميتة غير محددة فعوملت معاملة النكرة.
    وَأَخْرَجْنَا : الواو عاطفة، (أخرجنا) كإعراب أحيينا.
    مِنْهَا : جار ومجرور متعلقان بالفعل أخرجنا
    حَبًّا : مفعول به منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة.
    فَمِنْهُ : الفاء عاطفة تفيد السببية وأعربت استئنافية، (منه) جار ومجرور متعلقان بالفعل التالي (يأكلون).
    يَأْكُلُونَ : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون لأنه من الأفعال الخمسة والواو ضمير الجمع في محل رفع فاعل.

    التعديل الأخير من قِبَل عبد الله عبد القادر ; 15-04-2019 في 02:07 PM السبب: سهو طباعة
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  6. #46
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى : (وَجَعَلْنَا فِيهَا جَنَّاتٍ مِن نَّخِيلٍ وَأَعْنَابٍ وَفَجَّرْنَا فِيهَا مِنْ الْعُيُونِ 34 يس)

    وَجَعَلْنَا : الواو عاطفة ، والفعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بالضمير (نا) والضمير في محل رفع فاعل والجملة معطوفة على الجملة الفعلية السابقة (أحييناها).
    فِيهَا : جار ومجرور متعلقان بالفعل جعلنا.
    جَنَّاتٍ : مفعول به منصوب وعلامته الكسرة بدل الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم.
    مِن نَّخِيلٍ : جار ومجرور متعلقان بجنات.
    وَأَعْنَابٍ : حرف عطف والاسم (أعناب) معطوف على نخيل مجرور مثله.
    وَفَجَّرْنَا : حرف عطف، والفعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بالضمير (نا) والضمير في محل رفع فاعل والجملة معطوفة على الجملة الفعلية السابقة (أحييناها).
    فِيهَا : جار ومجرور متعلقان بالفعل فجرنا.
    مِنْ الْعُيُونِ : جار ومجرور متعلقان بالفعل فجرنا. وهما في محل المفعول به لفعل فجرنا والتقدير : (فجرنا فيها عيوناً)

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 17-03-2019 في 01:29 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  7. #47
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى: (لِيَأْكُلُوا مِن ثَمَرِهِ وَمَا عَمِلَتْهُ أَيْدِيهِمْ أَفَلَا يَشْكُرُونَ 35 يس)
    قرئت في المتواتر (.. وما عملت أيديهم...)

    لِيَأْكُلُوا :لام التعليل (لام كي) وهي حرف جر ونصب والفعل (يأكلوا) مضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وعلامة نصبه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة ، وواو الجماعة في محل رفع فاعل.
    مِن ثَمَرِهِ : من حرف جر و(ثمر) اسم مجرور وهو مضاف ، وهما متعلقان بالفعل (يأكلوا) وهاء الضمير في محل جر بالإضافة.
    وَمَا عَمِلَتْهُ : الواو عاطفة ، و (ما) تصح نافية،- أو موصولية بمعنى الذي، أو نكرة موصوفة بمعنى شيء وتكون في حالتي الموصولة والنكرة في محل جر بالعطف على مجرور . (عملته) فعل ماض مبني على الفتح الظاهر والتاء الساكنة للتأنيث. وهاء الضمير في قراءة الجمهور في محل نصب مفعول به وهي محذوفة في قراءة الكوفيين (غير حفص) . وتعود على ما الموصولية أو الموصوفة ، وعلى تقدير إعراب ما يكون محل جملة (عملته) إما خبراً أو صلة موصول أو صفة.. والله أعلم
    أَيْدِيهِمْ :فاعل مرفوع بالضمة المقدرة على الياء منع ظهورها الثقل وهو مضاف وهاء الضمير في محل جر بالإضافة والميم علامة الجمع.
    أَفَلَا يَشْكُرُونَ :الهمزة للاستفهام الإنكاري والفاء عاطفة على محذوف أو تزيينية زائدة و (لا) النافية ، والفعل (يشكرون) مضارع مرفوع بثبوت النون والواو في محل رفع فاعل. والمفعول به محذوف لأنه معلوم وهو الله تعالى (أفلا يشكرون الله خالق هذه النعم). وربما تركت مطلقة للتنبيه على وجوب التحلي بصفة الشكر لمن كل من يقدم خيراً ، والله أعلم.

    واتقوا الله ويعلمكم الله

  8. #48
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى: (سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنبِتُ الْأَرْضُ وَمِنْ أَنفُسِهِمْ وَمِمَّا لَا يَعْلَمُونَ 36 يس)

    سُبْحَانَ : مفعول مطلق منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة – لفعل محذوف، والتقدير (أسبح سبحان الله) ، وهو مضاف.
    الَّذِي : اسم موصول في محل جر مضاف إليه.
    خَلَقَ : فعل ماض مبني على الفتحة الظاهرة. والفاعل ضمير مستتر تقديره (هو) يعود على الذي وهو الله تعالى.
    الْأَزْوَاجَ : مفعول به منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة.
    كُلَّهَا : توكيد للأزوج منصوب مثله وهو مضاف والضمير (ها) في محل جر بالإضافة.
    مِمَّا : (= من ما ) جار ومجرور متعلقان بالفعل خلق.
    تُنبِتُ : فعل مضارع مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة.
    الْأَرْضُ : فاعل مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة لفعل تنبت. والمفعول به محذوف مقدر بضمير الهاء تنبته أو تنبت الأرض زروعاً.
    وَمِنْ أَنفُسِهِمْ : الواو للعطف و (من أنفس) جار ومجرور متعلقان بالفعل خلق. والضمير (هم) في محل جر بالإضافة. والعطف على جملة (مما تنبت..)
    وَمِمَّا : الواو للعطف و(مما) جار ومجرور متعلقان بالفعل خلق.
    لَا يَعْلَمُونَ : لا النافية والفعل مضارع مرفوع بثبوت النون. و واو الجمع في محل رفع فاعل . والعطف على جملة (مما تنبت..).

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 17-03-2019 في 01:31 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  9. #49
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى: (وَآيَةٌ لَّهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ 37 يس)

    وَآيَةٌ : واو الاستئناف أو العطف، (آية) خبر مقدم مرفوع بالضمة الظاهرة.
    لَّهُمْ : جار ومجرور متعلقان بالخبر المقدم.
    اللَّيْلُ : مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة.
    نَسْلَخُ : فعل مضارع مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة ، وفاعله ضمير مستتر تقديره نحن للتعظيم يعود على الله تعالى.
    مِنْهُ : جار ومجرور متعلقان بالفعل نسلخ.
    النَّهَارَ : مفعول به منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة لفعل نسلخ. وجملة نسلخ منه النهار في محل نصب حال.
    فَإِذَا : الفاء للعطف، أو الاستئناف. (إذا) حرف للفجاءة لا محل له من الإعراب.
    هُم : ضمير منفصل مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.
    مُّظْلِمُونَ : خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم، والنون نائب عن التنوين والحركة في الاسم المفرد. والمعنى غمرتهم الظلمة أو دخلوا في الظلام.

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 17-03-2019 في 01:33 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  10. #50
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133



    قال تعالى : (وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ 38 وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ 39 يس)

    وَالشَّمْسُ : الواو للاستئناف أو للعطف. (الشمس) مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهرة.
    تَجْرِي : فعل مضارع مرفوع وعلامته الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل.
    لِمُسْتَقَرٍّ : اللام حرف جر يفيد بيان الغاية، ( مستقر) اسم مجرور بحرف الجر متعلقان بالفعل تجري.
    لَّهَا : جار ومجرور متعلقان بصفة (لمستقر مقدر لها) .
    ذَلِكَ : (ذا) اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب. والإشارة إلى دقة تقدير مسار الآيات ومواقعها.
    تَقْدِيرُ : خبر مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة وهو مضاف.
    العَزِيزِ : مضاف إليه مجروروعلامته الكسرة الظاهرة.
    العَلِيمِ : صفة العزيز مجرورة مثله أو بدل عنه . وقد تكون العزيز العليم صفتان لمضاف إليه مقدر (تقدير الله العزيز العليم).
    وَالْقَمَرَ : الواو للعطف ، (القمرَ) اسم منصوب بفعل مقدر يفسره ما بعده (وقدرنا القمرَ) ، وفي قراءة الرفع المتواترة ( والقمرُ) يكون محله مبتدأ مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة.
    قَدَّرْنَاهُ : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بضمير الرفع (نا) الذي محله فاعل مرفوع ، وهاء ضمير الغائب يعود على القمر في محل نصب مفعول به.
    مَنَازِلَ : حال منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة على تقدير مضاف (ذا منازل) ، كما أعربت كمفعول به ثان. أو منصوب على الظرفية بتقدير في منازل .( وبهذا السياق يمكن أن يكون منصوباً على نزع الخافض).
    حَتَّى : حرف غاية وجر
    عَادَ : فعل ماض تام مبني على الفتح الظاهر، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو واعتبره بعض النحاة ماض ناقص واسمه المقدر (هو) ، وجملة عاد بتأويل مصدر (بأن مضمرة بعد حتى) في محل جر بحرف الجر، وهما متعلقان بالفعل قدرنا ( حتى عوده..).
    كَالْعُرْجُونِ : الكاف حرف جر – العرجون اسم مجرور بحرف الجر متعلقان بالفعل عاد. وهما في محل نصب حال (عاد عرجوناً) كما أعربت الكاف كاسم بمعنى (مثلَ) ويكون محلها حال منصوب بالفتحة الظاهرة إذا اعتبرت عاد تامة، ويكون محلها خبر عاد الناقصة منصوباً وهو مضاف. ( العرجون ) مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة
    الْقَدِيمِ : صفة العرجون مجرور مثلها .

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 17-03-2019 في 01:36 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  11. #51
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى: (لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ 40 يس)

    لَا الشَّمْسُ : لا النافية ، (الشمس) مبتدأ مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة
    يَنبَغِي : فعل مضارع مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة منع من ظهورها الثقل.
    لَهَا : جار ومجرور متعلقان بالفعل ينبغي.
    أَن تُدْرِكَ : حرف مصدري ونصب ، والفعل المضارع منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة، والفاعل ضمير مستتر (هي) يعود على الشمس وتأويل أن تدرك (إدراكُ) في محل رفع فاعل للفعل ينبغي. والجملة (ينبغي لها..) في محل خبر المبتدأ.
    الْقَمَرَ : مفعول به منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة.
    وَلَا اللَّيْلُ : الواو للعطف و لا النافية و الليل مبتدأ مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة.
    سَابِقُ : خبر مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة وهو مضاف.
    النَّهَارِ : مضاف إليه مجرور وعلامته الكسرة الظاهرة.
    وَكُلٌّ : الواو للعطف ، (كلٌّ) مبتدأ مرفوع لأن التنوين ينوب عن محذوف مضاف إليه (كلهم).
    فِي فَلَكٍ : جار ومجرور متعلقان بالفعل يسبحون.
    يَسْبَحُونَ : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، والواو في محل رفع فاعل، وجملة يسبحون في محل خبر مرفوع للمبتدأ (كلّ).

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 17-03-2019 في 01:38 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  12. #52
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى : (وَآيَةٌ لَّهُمْ أَنَّا حَمَلْنَا ذُرِّيَّتَهُمْ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ 41 يس)
    قرئت في المتواتر (ذرياتِهم) على الجمع.

    وَآيَةٌ : الواو للعطف أو الاستئناف، (آية) خبر مقدم مرفوع وعلامته الضمة الظاهرة.
    لَهُمْ : جار ومجرور متعلقان بالخبر أو صفته (واضحة).
    أَنَّا : حرف مصدري ومشبه بالفعل والضمير (نا) في محل نصب اسمه.
    حَمَلْنَا : فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بالضمير (نا) والضمير في محل رفع فاعل.
    ذُرِّيَّتَهُمْ : مفعول به منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة، وفي قراءة الحمع (ذرياتهم) منصوب وعلامته الكسرة لأنه جمع مؤنث سالم، وهو مضاف والضمير (هم) في محل جر مضاف إليه والميم علامة الجمع.
    فِي الْفُلْكِ : جار ومجرور متعلقان بالفعل حملنا.
    الْمَشْحُونِ : صفة الفلك مجرور مثله.

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 17-03-2019 في 01:39 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  13. #53
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى: (وَخَلَقْنَا لَهُم مِّن مِّثْلِهِ مَا يَرْكَبُونَ 42 يس)

    وَخَلَقْنَا : الواو للعطف ، والفعل ماض مبني على السكون والضمير (نا) في محل رفع فاعل.
    لَهُم : جار ومجرور متعلقان بالفعل خلقنا.
    من مِّثْلِهِ : جار ومجرور متعلقان بالفعل خلقنا ، وضمير الهاء في محل جر مضاف إليه.
    مَا : اسم موصول بمعنى الذي ، أو نكرة موصوفة بمعنى شيء في محل نصب مفعول به.
    يَرْكَبُونَ : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون والواو في محل رفع فاعل .والمفعول به ضمير محذوف مقدر (يركبونه) يعود على ما. وجملة يركبون صلة الموصول لا محل لها ، أو صفة النكرة الموصوفة (شيء مركوب)
    [/right]

    واتقوا الله ويعلمكم الله

  14. #54
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى: (وَإِن نَّشَأْ نُغْرِقْهُمْ فَلَا صَرِيخَ لَهُمْ وَلَا هُمْ يُنقَذُونَ 43 إِلَّا رَحْمَةً مِّنَّا وَمَتَاعًا إِلَى حِينٍ 44 يس)

    وَإِن : الواو للعطف أو الاستئناف، (إنْ) أداة شرط جازمة
    نَّشَأْ : فعل مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط وعلامة جزمه السكون الظاهر.
    نُغْرِقْهُمْ : فعل مضارع مجزوم لأنه جواب الشرط وعلامة جزمه السكون الظاهر والفاعل ضمير مستتر (نحن) ، والضمير المتصل في محل نصب مفعول به والميم علامة الجمع.
    فَلَا صَرِيخَ : الفاء للعطف و (لا) نافية للجنس ، (صريخ) اسم مبني على الفتح في محل نصب اسم لا . وخبرها محذوف مقدر (منقذٌ).
    لَهُمْ : جار ومجرور متعلقان بخبر (لا).
    وَلَا : الواو عاطفة و لا النافية لا عمل لها
    هُمْ : ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ
    يُنقَذُونَ : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون مبني للمجهول . والواو في محل رفع نائب فاعل.
    إِلَّا : للحصر و أعربت للاستثناء
    رَحْمَةً : مفعول لأجله في حالة (لا) للحصر ومستثنى منصوب في حالة (لا) للاستثناء. وأعربت مفعولاً مطلقاً لفعل محذوف ، وإسماً منصوباً على نزع الخافض.
    مِّنَّا : جار ومجرور متعلقان برحمة أو صفتها (نازلة).
    وَمَتَاعًا : الواو للعطف ، (متاعاً) معطوف على رحمة منصوب مثلها
    إِلَى حِينٍ : جار ومجرور متعلقان بــــ (متاعاً) أو صفتها (ممتداً). أي إلى الموت.

    التعديل الأخير من قِبَل عبد الله عبد القادر ; 15-04-2019 في 03:03 PM السبب: سهو طباعة
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  15. #55
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 26972

    الكنية أو اللقب : أبو إسماعيل

    الجنس : ذكر

    البلد
    الجزائر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : دكتوراه

    التخصص : اللغة والادب العربي

    معلومات أخرى

    التقويم : 4

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل13/10/2009

    آخر نشاط:17-02-2019
    الساعة:10:45 AM

    المشاركات
    173

    {وَإِذا قِيلَ لَهُمُ اتَّقُوا ما بَيْنَ أَيْدِيكُمْ وَما خَلْفَكُمْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (45)}.
    (وَإِذا) الواو حرف استئناف.
    (إذا) ظرفية شرطية
    (قِيلَ) ماض مبني للمجهول والجملة في محل جر بالإضافة
    (لَهُمُ) جار ومجرورمتعلقان بقيل (
    اتَّقُوا) أمرمبني على حذف النون لأن مضارعه من الأفعال الخمسة والواو ضمير متصل في محل رفع فاعل تقديره (أنتم) والجملة في محل رفع نائب فاعل قيل
    (ما) مفعول به (بَيْنَ) ظرف مكان (أَيْدِيكُمْ) مضاف إليه
    (وَما خَلْفَكُمْ) عطف على سابقه
    (لَعَلَّكُمْ) لعل واسمها والجملة تعليل
    (تُرْحَمُونَ) مضارع مرفوع مبني للمجهول وعلامة رفعه ثبوت النون و(الواو)نائب الفاعل ،والجملة خبر لعل.
    ===================
    أشكرك أستاذنا الفاضل على المشاركة المفيدة ولكم الأجر وجزاكم الله خيرًا
    سأضيف بعض التفصيلات التوضيحية بعد شكر الأستاذة الفاضلة عبير الصيعري
    بارك الله بكما

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 16-04-2019 في 03:32 PM

  16. #56
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52694

    الكنية أو اللقب : ام سعود

    الجنس : أنثى

    البلد
    جده

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : دكتوراه

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل27/12/2016

    آخر نشاط:11-01-2017
    الساعة:12:00 AM

    المشاركات
    31

    جزاك الله خيرا

    =====================

    وأشكرك على المتابعة أستاذتنا الكريمة
    بارك الله بك وجزاك خيرًا

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 19-03-2019 في 09:38 PM السبب: خير ـــ خيرا

  17. #57
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    قال تعالى : (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّقُوا مَا بَيْنَ أَيْدِيكُمْ وَمَا خَلْفَكُمْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ 45 يس)

    وَإِذَا : الواو استئنافية ، وأعربت عاطفة. (إذا) ظرفية للمستقبل وشرطية متعلقة بجوابها.
    قِيلَ : فعل ماضٍ مبني للمجهول ومبني على الفتح الظاهر. ونائب الفاعل المصدر المقدر (القول) .
    لَهُمُ : جار ومجرور متعلقان بالفعل قيل.
    اتَّقُوا : فعل أمر مبني على حذف النون أن مضارعه من الأفعال الخمسة والواو في محل رفع فاعل(أنتم). وجملة (قيل لهم اتقوا) في محل جر بالإضافة للظرف إذا.
    مَا بَيْنَ : (ما) اسم موصول بمعنى الذي في محل نصب مفعول به. وهو مضاف. (بين) ظرف مكان منصوب وعلامته الفتحة وهو مضاف. والظرف متعلق بصلة الموصول المحذوفة (الذي واقع بين...)
    أَيْدِيكُمْ : (أيدي) مضاف إليه مجرور بالكسرة المقدرة على الياء و (كم) في محل جر بالإضافة والميم علامة الجمع.
    وَمَا خَلْفَكُمْ : الواو عاطفة و(ما) اسم موصول بمعنى الذي معطوف على ما السابقة ومحلها . (خلفَ) ظرف مكان منصوب وهو مضاف متعلق بصلة الموصول المحذوفة (الذي واقع خلفكم) و (كم) في محل جر بالإضافة والميم علامة الجمع.
    لَعَلَّكُمْ : حرف مشبه بالفعل والضمير في محل نصب اسمها.
    تُرْحَمُونَ : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، مبني للمجهول، والنون عوض التنوين في الاسم المفرد والواو في محل رفع نائب فاعل. وجملة ترحمون في محل رفع خبر لعل.
    وأما جواب شرط (إذا) فمحذوف مقدر من المعنى في الآية التالية (إذا قيل لهم اتقوا ..أعرضوا).

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 16-04-2019 في 03:40 PM السبب: سهو طباعة
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  18. #58
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    مشاركة من الدكتور عبد الله اسماعيل

    {وَما تَأْتِيهِمْ مِنْ آيَةٍ مِنْ آياتِ رَبِّهِمْ إِلاَّ كانُوا عَنْها مُعْرِضِينَ (46)}.
    (وَما) الواو حرف استئناف أو عطف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب .
    (ما) نافية مبنية على السّكون لامحل لها من الاعراب.
    (تَأْتِيهِمْ) فعل مضارع مرفوع ،وعلامة رفعه الضمّة المقدّرة على الياء منع من ظهورها الثقل.
    (هم) ضمير متّصل مبني في محلّ نصب مفعول به.
    والجملة(ما تأتيهم من ءاية) استئنافية لا محل لها من الاعراب.
    (مِنْ آيَةٍ) (من) حرف جرمبني على السّكون لا محلّ له من الاعراب
    (ءاية)اسم مجرور لفظا بمن مرفوع محلا فاعل تأتيهم.
    (مِنْ آياتِ) جار ومجرورمتعلقان بمحذوف صفة.
    (رَبِّهِمْ) مضاف إليه ،
    (إِلَّا) حرف حصر
    (كانُوا) فعل ماض ناقص مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة
    (الواو)ضمير متصل مبني في محل رفع اسم كان.
    (عَنْها) جار ومجرورمتعلقان بمعرضين
    (مُعْرِضِينَ) خبر (كان) منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه جمع مذكر، والجملة (كانوا عنها معرضين)في محل نصب حال.

    التعديل الأخير من قِبَل عبد الله عبد القادر ; 15-04-2019 في 03:08 PM السبب: سهو طباعة
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  19. #59
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    مشاركة من الدكتور عبد الله اسماعيل

    {وَإِذا قِيلَ لَهُمْ أَنْفِقُوا مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ قالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِلَّذِينَ آمَنُوا أَنُطْعِمُ مَنْ لَوْ يَشاءُ اللَّهُ أَطْعَمَهُ إِنْ أَنْتُمْ إِلاَّ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ (47)}.
    (وإِذا) الواو حرف عطف أو استئناف مبني على الفتح لا محل من الاعراب،
    إذا ظرفية شرطية(ظرف مستقبل متضمن معنى الشرط).
    (قِيلَ) ماض مبني للمجهول ،وعلامة بنائه الفتح الظاهر على آخره ،والجملة في محل جر بالإضافة
    (لَهُمْ) اللام حرف جرّ مبني على الفتح لا محل له من الاعراب
    (هم) ضمير متصل مبني في محل اسم مجرور، الميم للجماعة لا محل لها من الاعراب.متعلقان بقيل
    (أَنْفِقُوا) فعل أمرمبني على حذف النون لأن مضارعه من الأفعال الخمسة ،والواو ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل تقديره( أنتم )، والجملة في محل رفع نائب فاعل قيل (مِمَّا)،(من +ما) من :حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب أدغم في (ما الموصولية) وجوبا ، و(ما)اسم موصول مبني على السكون بمعني الذي مجرور بمن متعلقان بأنفقوا
    (رَزَقَكُمُ اللَّهُ) رزق: ماض مبني على الفتح الظاهر على أخره، و[الكاف ضمير متصل مبني على الضم في محل نصب مفعول به والميم للجماعة لا محل لها من الاعراب ،(الله):لفظ الجلالة فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، والجملة صلة لا محل لها من الاعراب .
    (قالَ) فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره،
    (الَّذِينَ) اسم موصول مبني على الفتح في محل رفع فاعل
    (كَفَرُوا) فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل والجملة صلة موصول لا محل لها من الاعراب
    (لِلَّذِينَ) جار ومجرور متعلقان بالفعل (قال)
    (آمَنُوا) فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة ، وواو الجماعة ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل تقديره هم والجملة صلة موصول لا محل لها من الاعراب .
    (أَنُطْعِمُ) (أ)الهمزة حرف استفهام مبني على الفتح لا محل له من الاعراب .
    (نطعم) فعل مضارع مرفوع وعلامة رفع الضمة الظاهرة على آخره وفاعله مستتر تقديره نحن.
    (مَنْ) اسم موصول مبني على السكون في محل نصب مفعول به والجملة مقول القول.
    (لَوْ):حرف شرط غير جازم مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
    (يَشاءُ) فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .
    (اللَّهُ) لفظ جلالة فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره،والجملة صلة لا محل لها من الاعراب.
    (أَطْعَمَهُ) فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو و(الهاء) ضمير متصل مبني على الضم في محل نصب مفعول به، والجملة جواب (لو) لا محل لها من الاعراب.
    (إِنْ أَنْتُمْ) إن حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الاعراب .
    (أنتم): ضمير منفصل مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.
    (إِلَّا) حرف حصر.
    (فِي ضَلالٍ) جار ومجرور في محل رفع خبر والجملة مقول القول.
    (مُبِينٍ) صفة ضلال مجرورة مثلها .

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 16-04-2019 في 03:45 PM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

  20. #60
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 52073

    الكنية أو اللقب : أبو أنس

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : باطنة

    معلومات أخرى

    التقويم : 24

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/7/2016

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:08:10 PM

    المشاركات
    3,133

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أبدأ بشكر الأستاذين الدكتور عبد الله اسماعيل والدكتورة عبير الصيعري اللذين بثا روح المشاركة الحية في الموضوع ليكسب الجميع الأجر والثواب إن شاء الله تعالى.
    تحتاج مشاركة الدكتور عبد الله تعديلاً طفيفًا سأشير إليه بالأحمر.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها عبد الله إسماعيل اعرض المشاركة
    {وَما تَأْتِيهِمْ مِنْ آيَةٍ مِنْ آياتِ رَبِّهِمْ إِلاَّ كانُوا عَنْها مُعْرِضِينَ (46)}.
    (وَما) الواو حرف استئناف أو عطف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب .
    (ما) نافية مبنية على السّكون لامحل لها من الاعراب.
    (تَأْتِيهِمْ) فعل مضارع مرفوع ،وعلامة رفعه الضمّة المقدّرة على الياء منع من ظهورها الثقل.
    (هم) ضمير متّصل مبني في محلّ نصب مفعول به.
    والجملة(ما تأتيهم من ءاية) استئنافية لا محل لها من الاعراب.
    (مِنْ آيَةٍ) (من) حرف جر زائد
    (ءاية)اسم مجرور لفظا بمن مرفوع محلا فاعل تأتيهم.
    (مِنْ آياتِ) جار ومجرورمتعلقان بمحذوف صفة (للفاعل آية ، ويجوز التعليق بالقعل تأتي والجملة من آيات ربهم في محل صفة والتقدير : وما تأتيهم آية ربانية إلا ... والله أعلم)
    (رَبِّهِمْ) مضاف إليه (مجرور وهو مضاف والضمير (ه) في محل جر بالإضافة والميم علامة الجمع)
    (إِلَّا) حرف حصر
    (كانُوا) فعل ماض ناقص مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة
    (الواو)ضمير متصل مبني في محل رفع اسم كان ،
    (عَنْها) جار ومجرورمتعلقان بمعرضين
    (مُعْرِضِينَ) خبر (كان) منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه جمع مذكر سالم، والجملة (كانوا عنها معرضين)في محل نصب حال.
    جزاكم الله خيراً

    التعديل الأخير من قِبَل الدكتور ضياء الدين الجماس ; 29-12-2016 في 09:35 AM
    واتقوا الله ويعلمكم الله

الصفحة 3 من 29 الأولىالأولى 123456713 ... الأخيرةالأخيرة

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •