اعرض النتائج 1 من 14 إلى 14

الموضوع: بيت طريف

  1. #1
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4508

    الكنية أو اللقب : أبو صالح

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 81

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل15/2/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:33 PM

    المشاركات
    3,946

    بيت طريف

    في قصيدة عمر ابن أبي ربيعة التي مطلعها

    لَيتَ هِنداً أَنجَزَتنا ما تَعِد ..... وَشَفَت أَنفُسَنا مِمّا تَجِد

    ورد البيت :

    قُلتُ أَهلاً أَنتُمُ بُغيَتُنا ..... فَتَسَمَّينَ فَقالَت أَنا هِــنْدْ

    ووجه الطرافة التقاء الساكنين النون والدال في القافية.

    وأذكر كلاما لأخي سليمان أبو ستة عن قرب النون من حروف اللين. ولكن حتى لو حل مكان النون حرف لين ( ياء ساكنة مثلا ) لكان ذلك خارجا على مألوف القافية.

    فالوزن والقافية مستوفَيان بالقول ( أنا هدْ ) فكأن النون زائدة وكأنها تدغم في الدال لفظا. يساعد على ذلك تقارب مخرجي الحرفين حتى لتبدو النون في هذا المقام أسلس من الياء الساكنة ( هند- قيد ).

    التعديل الأخير من قِبَل خشان خشان ; 19-12-2008 في 03:12 AM

    " وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " صدق الله العظيم.

  2. #2
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18593

    الكنية أو اللقب : أبو إيهاب

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : تجارة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 47

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل7/9/2008

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:07 AM

    المشاركات
    1,748

    أصل الكلام لابن جني ، على ما أذكر، وأنا معك أخي خشان في أنا إذا اعتبرنا النون حرف مد ولين فإنا سنواجه هنا مشكلة ارتكاب سناد الردف. ومع ذلك فإن كلمة (هند) لو لم تكن مردفة فإنها بحد ذاتها تبدو قافية مقبولة تجتمع مع قواف مسكنة الآخر من نحو دعد ونجد ورند وغيرها. فأما اجتماعها مع باقي قوافي قصيدة ابن أبي ربيعة فسيؤدي إلى اختلاف القوافي ، وهو العيب الذي وصفه العروضيون بالتحريد.
    أما إدغام النون في الدال فهو متعذر ، وقد أدغم الشاعر نفسه الروي في حرف من جنسه نحو قوله:
    بينما يذكرنني أبصرنني *** دون قيد الميل يعدو بي الأغرّْ


  3. #3
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4508

    الكنية أو اللقب : أبو صالح

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 81

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل15/2/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:33 PM

    المشاركات
    3,946

    ومع ذلك فإن كلمة (هند) لو لم تكن مردفة فإنها بحد ذاتها تبدو قافية مقبولة تجتمع مع قواف مسكنة الآخر من نحو دعد ونجد ورند وغيرها
    أخي الكريم سليمان أبو ستة

    هل مر عليك بيت في العربية قافيته دعْدْ أو نجْدْ أو نحوهما بتسكين آخر حرفين؟

    يرعاك الله.

    التعديل الأخير من قِبَل خشان خشان ; 19-12-2008 في 05:43 PM

    " وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " صدق الله العظيم.

  4. #4
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18593

    الكنية أو اللقب : أبو إيهاب

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : تجارة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 47

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل7/9/2008

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:07 AM

    المشاركات
    1,748

    نعم، قال الأخفش في "باب ما يجتمع في آخره ساكنان في قافية" من كتابه "القوافي":
    "وقد جاء (اجتماع الساكنين) بغير حرف لين، وهو شاذ لا يقاس عليه (وهو رأي الأخفش ولا يلزمنا الأخذ به ككثير من آرائه)، قال:
    أرخينَ أذيالَ الحِقيّ وارْبَعْنْ
    مَشْيَ حَييّاتٍ كما لم يفزَعْنْ
    إنْ يُمنَعِ اليومَ نساءٌ تُمنَعْنْ"
    وقال:
    "وقد أخبرني بعض من أثق به أنه سمع:
    أنا جريرٌ كُنيَتي أبو عَمْرْو ***أجُبُناً وغَيْرة تَحتَ السِتْرْ
    وقد سمعت من العرب:
    أنا ابنُ ماويّة إذْ جَدّ النَقْرْ"
    ثم قال، وكأنه يوجه القول لعمر بن أبي ربيعة على قافيته التي جاء فيها بساكنين:
    "وترك اللين في (فاعلانْ) في الرمل وما أشبهه اقبح منه، لأنه منقوص من (فاعلاتن) فترك المد فيه أقبح لما نقص".
    ويمكنك متابعة الموضوع على هذا الرابط:

    http://www.arood.com/vb/showthread.php?t=156


  5. #5
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4508

    الكنية أو اللقب : أبو صالح

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 81

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل15/2/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:33 PM

    المشاركات
    3,946

    شكرا لك أخي سليمان أبو ستة


    " وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " صدق الله العظيم.

  6. #6
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18593

    الكنية أو اللقب : أبو إيهاب

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : تجارة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 47

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل7/9/2008

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:07 AM

    المشاركات
    1,748

    وإن شكرتم لأزيدنكم

    وهذه أيضا، قصيدة عدة أبياتها ثلاثة عشر بيتا للمعري في لزومياته ، وأولها :
    يا شائم البرق لا تشجك الـ ........... ـأظعان فُوِّضْنَ إلى أرض بَبْنْ
    وهي في الموسوعة الشعرية.


  7. #7
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4508

    الكنية أو اللقب : أبو صالح

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 81

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل15/2/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:33 PM

    المشاركات
    3,946

    أخي سليمان أبو ستة

    نعم، قال الأخفش في "باب ما يجتمع في آخره ساكنان في قافية" من كتابه "القوافي":
    "وقد جاء (اجتماع الساكنين) بغير حرف لين، وهو شاذ لا يقاس عليه (وهو رأي الأخفش ولا يلزمنا الأخذ به ككثير من آرائه)، قال:
    أرخينَ أذيالَ الحِقيّ وارْبَعْنْ
    مَشْيَ حَييّاتٍ كما لم يفزَعْنْ
    إنْ يُمنَعِ اليومَ نساءٌ تُمنَعْنْ"
    سلمت وغنمت

    التعديل الأخير من قِبَل خشان خشان ; 28-12-2008 في 05:04 PM

    " وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " صدق الله العظيم.

  8. #8
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1730

    الكنية أو اللقب : أبو عاصم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : باحث عروضي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 16

    التقويم : 40

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/1/2005

    آخر نشاط:10-03-2019
    الساعة:09:13 PM

    المشاركات
    2,129

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها سليمان أبو ستة اعرض المشاركة
    وهذه أيضا، قصيدة عدة أبياتها ثلاثة عشر بيتا للمعري في لزومياته ، وأولها :
    يا شائم البرق لا تشجك الـ ........... ـأظعان فُوِّضْنَ إلى أرض بَبْنْ
    وهي في الموسوعة الشعرية.
    أستاذي سليمان
    هذه القصيدة عندي من شواهد الضرب غير الخليلي (فاعلاتن) في البحر (السريع). ذلك أن المعرّي أشارَ في لزومياته إلى قافيتها قائلاً: "النون المفتوحة مع باءين"، وهي مضبوطة في اللزوميات وفي الموسوعة بفتح النون.
    وحقّها أن تُكتب بألف وصل بعد النون.

    وقد جاء البيت السادس في الموسوعة وفي المطبوع هكذا:
    يحمِلُها العيسُ ومِنْ حولِها الـشّرْ بُ، قرّبْنَ ضُحًى أو خَبَبْنَا
    وهو بذلك مكسور، ولعلّ صحيح كلمة (الشرْب) هو (الشّرّابُ).
    كما جاء البيت العاشر في الموسوعة هكذا:
    تُذَكِّرُني راحةَ أهلِ البِلَى**أرواحُ ليلٍ بِخُزامَى هَبَبْنَا
    وصحيح ضبط (تُذَكِّرُني) هو ما جاء في المطبوع: (تُذْكرُني).
    فما رأيكم دام فضلكم؟

    لَجَلْسَة معْ أديبٍ في مُذاكرَةٍ ** نَنْفي بِها الهَمَّ أو نستجلب الطّرَبا
    أشهى إليَّ من الدنيا بما جَمَعَتْ ** ومثلها فضَّةً أو مثلها ذهَبا

  9. #9
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 18593

    الكنية أو اللقب : أبو إيهاب

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : تجارة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 47

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل7/9/2008

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:07 AM

    المشاركات
    1,748

    أخي الدكتور عمر خلوف
    لا أود أن أزيد على ما ذكره شارح تحفة الخليل في تعليقه على هذه القصيدة كما وردت في الديوان المحقق، قال: "والقصيدة في اللزوميات محركة النون بالفتح وكتب في عنوانها (النون المفتوحة مع بائين) وهذا وهم من الناسخ أو الناشر، ولا يمكن أن يكون هذا العنوان من وضع أبي العلاء لأنا لو فتحنا النون لوجب إشباع الفتحة إذ لا يوقف على حركة قصيرة وبذلك يكون الضرب (فاعلاتن) (ري دببنا) (مي هببنا) وهذا مما لم يذكره أحد بين ضروب السريع".
    فإذا اقتنعت بقوله لم تكن مضطرا إلى الاستدراك على المعري بتصحيح هجاء مستمليه، وبدلا من أن تثبت تلك الألف كنت وضعت علامة السكون على آخر كلمات القافية المقيدة غير المردفة. ولو كان المعري يقصد إلى وضع ضرب جديد لما اكتفى بقوله في رسالة الصاهل والشاحج ص 464 "فأما الذي يلزمه مع الردف التقييد فقد يجيء ما قبل واوه ويائه وهو مفتوح، وذلك فيه أكثر منه في المطلق. قال الشاعر:
    يا رُب من يبغض أذوادنا *** رحن على بغضائه واغتدينْ
    لو يصبح المرعى على أنفه *** لرحنَ منه أصُلاً قد أنين
    ولكان عقب قائلاً : ويمكن الوصول إلى ضرب لم يذكره الخليل بإثبات الفتحة وإشباعها وصارت القوافي (واغتدينا) (قد أنينا) ونحو ذلك. ثم إنك لو لاحظت قوافي نونية المعري المقيدة لرأيتها كلها تدور في نطاق صيغة المفرد، ولم يستخدم في أي منها ما يشير إلى صيغة الجمع المتكلم في نحو دببنا وهببنا مع أن القافية تتيح لها استخدام هذه الصيغة وتظل كما أراد لها في الدوران في فلك لزوم ما لا يلزم .
    إن محاولتك إثبات ضرب جديد بناء على نسخة طُعن في كفاءة أو نزاهة ناشرها لا تبدو لي مقنعة ما لم تكن شواهدك عليه من النوع الذي لا يُشك في ضبط حروفه.
    وأما اجتهادك في ضبط الكلمات التي أخلت بالوزن فلا غبار عليها في ظل عدم توفر النسخ البديلة من الكتاب وإن لم يكن من الضروري أن تكون هي بعينها الكلمات التي نطق بها المعري، ومع ذلك فالثانية لا شك أنها هي نفسها ما قصده المعري والأولى ليست بأقل منها قربا إلى الأصل.


  10. #10
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1730

    الكنية أو اللقب : أبو عاصم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : باحث عروضي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 16

    التقويم : 40

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/1/2005

    آخر نشاط:10-03-2019
    الساعة:09:13 PM

    المشاركات
    2,129

    أستاذي المحقق سليمان
    لايحتاج المدقق المحقق إلى كبير جهد لكي يثبت أن ما أراده المعري هو: (النون الساكنة مع باءين).
    فبالعودة إلى اللزوميات، والنظر فيما جرى عليه المعري من ترتيب لزومياته، يُلاحظ أنه يبتدئ بالحرفِ مضموماً فيورد عليه ما يعنّ له من اللزوميات، ثم يورد الحرفَ مفتوحاً فيورد عليه ما يعنّ له من اللزوميات، ثم يورد عليه الحرفَ مكسوراً فيورد عليه ما يعنّ له من القصائد، ويورد أخيراً الحرفَ ساكناً ليورد عليه ما شاء من اللزوميات.
    وقد جاءت هذه القافية بعد لزوميان النون المكسورة، وقبل النون الساكنة، مما يدل على الوهم في ضبطها.
    فلك الشكر.
    ولكن لا يعني ذلك بالنسبة لي نفي مجيء (فاعلاتن) في السريع، ضرباً يمكن استدراكه على الخليل، لاعتقادي أن (فاعلاتن) هي أصل السريع، وليس (مفعولاتُ).
    وكان ابن المعتز قد استخدم هذا الضرب في قصيدة يقول فيها:
    [poem font="traditional arabic,6,firebrick,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يا ليلتي بالكَرْخِ هلْ مِنْ مَزيدِ=إنْ لم تدومي هكذا لي فعُودي
    لا أستطيلُ الليلَ منْ بعدِها=يا حبذا الليلُ وطولُ السُّهودِ
    ما زالَ يسقينِيَ منْ كَفِّهِ=بدْرٌ منيرٌ طالِعٌ بالسعودِ
    حتى تَوَفَّى السُّكْرُ عقلي وألـْ=ـقاني نُعاسٌ بين نايٍ وعودِ[/poem]
    وقول نزار قباني:
    [poem font="traditional arabic,6,green,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    سيري، ففي ساقيكِ نَهْرا أغانِ=أطْرَى منَ (الحجازِ) و(الأصبهاني)
    بُكاءُ (سمفونيّةٍ) حُلوةٍ=يغزِلُها هناكَ قَوْسا (كَمانِ)
    أنا هنا مُتابِعٌ نغمةً=قادمةً منْ غابةِ البَيلَسانِ
    أنا هنا وفي يدي ثروةٌ=عيناكِ والليلُ وصوتُ البيانِ[/poem]

    ويذكر هنا أن هذا الوزن هو وزن (المسحوب) النبطي "وهو لحنٌ محبب للمغنين، كما [أنه من] أكثر البحور رواجاً لدى شعراء النبط".

    لَجَلْسَة معْ أديبٍ في مُذاكرَةٍ ** نَنْفي بِها الهَمَّ أو نستجلب الطّرَبا
    أشهى إليَّ من الدنيا بما جَمَعَتْ ** ومثلها فضَّةً أو مثلها ذهَبا

  11. #11
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4508

    الكنية أو اللقب : أبو صالح

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 81

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل15/2/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:33 PM

    المشاركات
    3,946

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها د.عمر خلوف اعرض المشاركة
    أستاذي المحقق سليمان
    لايحتاج المدقق المحقق إلى كبير جهد لكي يثبت أن ما أراده المعري هو: (النون الساكنة مع باءين).
    فبالعودة إلى اللزوميات، والنظر فيما جرى عليه المعري من ترتيب لزومياته، يُلاحظ أنه يبتدئ بالحرفِ مضموماً فيورد عليه ما يعنّ له من اللزوميات، ثم يورد الحرفَ مفتوحاً فيورد عليه ما يعنّ له من اللزوميات، ثم يورد عليه الحرفَ مكسوراً فيورد عليه ما يعنّ له من القصائد، ويورد أخيراً الحرفَ ساكناً ليورد عليه ما شاء من اللزوميات.
    وقد جاءت هذه القافية بعد لزوميان النون المكسورة، وقبل النون الساكنة، مما يدل على الوهم في ضبطها.
    فلك الشكر.
    ولكن لا يعني ذلك بالنسبة لي نفي مجيء (فاعلاتن) في السريع، ضرباً يمكن استدراكه على الخليل، لاعتقادي أن (فاعلاتن) هي أصل السريع، وليس (مفعولاتُ).
    وكان ابن المعتز قد استخدم هذا الضرب في قصيدة يقول فيها:
    [poem font="traditional arabic,6,firebrick,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يا ليلتي بالكَرْخِ هلْ مِنْ مَزيدِ=إنْ لم تدومي هكذا لي فعُودي
    لا أستطيلُ الليلَ منْ بعدِها=يا حبذا الليلُ وطولُ السُّهودِ
    ما زالَ يسقينِيَ منْ كَفِّهِ=بدْرٌ منيرٌ طالِعٌ بالسعودِ
    حتى تَوَفَّى السُّكْرُ عقلي وألـْ=ـقاني نُعاسٌ بين نايٍ وعودِ[/poem]
    وقول نزار قباني:
    [poem font="traditional arabic,6,green,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    سيري، ففي ساقيكِ نَهْرا أغانِ=أطْرَى منَ (الحجازِ) و(الأصبهاني)
    بُكاءُ (سمفونيّةٍ) حُلوةٍ=يغزِلُها هناكَ قَوْسا (كَمانِ)
    أنا هنا مُتابِعٌ نغمةً=قادمةً منْ غابةِ البَيلَسانِ
    أنا هنا وفي يدي ثروةٌ=عيناكِ والليلُ وصوتُ البيانِ[/poem]

    ويذكر هنا أن هذا الوزن هو وزن (المسحوب) النبطي "وهو لحنٌ محبب للمغنين، كما [أنه من] أكثر البحور رواجاً لدى شعراء النبط".
    أستاذي الكريم
    هل نستنتج من هذا أن وزن هذا اللون من السريع هو مستفعلن مستفعلن فاعلاتن
    أم نقول إن السريع هو مستفعلن مستفعلن فاعلن ولحقه هنا الترفيل ؟

    يرعاك الله.


    " وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " صدق الله العظيم.

  12. #12
    لجنة الشورى

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 1730

    الكنية أو اللقب : أبو عاصم

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : باحث عروضي

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 16

    التقويم : 40

    الوسام: ★
    تاريخ التسجيل3/1/2005

    آخر نشاط:10-03-2019
    الساعة:09:13 PM

    المشاركات
    2,129

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها خشان خشان اعرض المشاركة
    أستاذي الكريم
    هل نستنتج من هذا أن وزن هذا اللون من السريع هو مستفعلن مستفعلن فاعلاتن
    أم نقول إن السريع هو مستفعلن مستفعلن فاعلن ولحقه هنا الترفيل ؟
    يرعاك الله.
    سيدي الفاضل
    أنظر دائماً إلى واقع الشعر، أكثر من نظري إلى إجباره على الخضوع لأصل ما.
    ولذلك أقول: إن واقع (السريع) يشير إلى مجيئه على: (فاعلن وفاعلانْ) و(فاعلاتن).
    فإذا كان لا بد من اعتماد أصل لهذه التفاعيل الثلاثة، فيصحّ الوجهان، ولكنني أميل إلى الخيار الثاني، لأنه لو أُديرَ على دائرة لخرج منه (المديد) تامّاً، دون حاجة إلى اعتباره أخاً لملكي الشعر؛ الطويل والبسيط، مع الاضطرار إلى جزئه.
    بورك فيك

    لَجَلْسَة معْ أديبٍ في مُذاكرَةٍ ** نَنْفي بِها الهَمَّ أو نستجلب الطّرَبا
    أشهى إليَّ من الدنيا بما جَمَعَتْ ** ومثلها فضَّةً أو مثلها ذهَبا

  13. #13
    لجنة الإشراف العام

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 4508

    الكنية أو اللقب : أبو صالح

    الجنس : ذكر

    البلد
    المملكة العربية السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : هندسة

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 11

    التقويم : 81

    الوسام: ★★
    تاريخ التسجيل15/2/2006

    آخر نشاط:اليوم
    الساعة:05:33 PM

    المشاركات
    3,946

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها سعود الصاعدي اعرض المشاركة


    0
    0
    0

    [poem font="simplified arabic,5,,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    لا تلمني كلما = صور الدمع برزن
    ليس حزنا إنه = فرحٌ في ثوب حزن
    كحديث العشب لا = يرتوي إلا بمزن
    أو كأغصانٍ ،همى = غيث ماءٍ ؛ فاهتززن
    وقوافي الشعر ما = ترتقي إلا بوزن
    فإذا ما حزنني = ما بغير الحزن حزن
    فإذا أبصرتهن = ضاحكاتٍ ، لم يجزن
    إنما هن صدى = لعذارى يرتجزن
    وشعور المرء في = عبرات محتجزن
    فإذا ألبستهن = حلل الألفاظ : فزن ![/poem]
    أخي الكريم سعود الصاعدي

    هذا شعر سائغ عذب . وهو طريف من ناحيتي الوزن والقافية.

    فليس وزنه : (فاعلاتن فاعلا ...فاعلاتن فاعلاتْ ) = ( 2 3 4 3 .....2 3 4 3 ه )

    معروفا في الدارج من مجزوء الرمل.

    ولكنه ورد على لسان بعض الشعراء كما يذكر ذلك د. محمد الطويل. ومن ذلك قول شوقي في مجنون ليلى

    قيس عصفور البوادي ....وهزار الرّبواتْ
    طرتَ من وادٍ لوادِ ....وغمرت الفلَواتْ


    وأما قافيته فالعرب عموما لا تجيز اجتماع الساكنين في اللغة عموما وفي القافية بشكل خاص.. ومن ذلك الإشكال الذي عرضته في أحد المنتديات :

    في قصيدة عمر ابن أبي ربيعة التي مطلعها


    لَيتَ هِنداً أَنجَزَتنا ما تَعِد ..... وَشَفَت أَنفُسَنا مِمّا تَجِد


    ورد البيت :


    قُلتُ أَهلاً أَنتُمُ بُغيَتُنا ..... فَتَسَمَّينَ فَقالَت أَنا هِــنْدْ


    ووجه الطرافة التقاء الساكنين النون والدال في القافية.

    وأذكر كلاما لأخي سليمان أبو ستة عن قرب النون من حروف اللين. ولكن حتى لو حل مكان النون حرف لين ( ياء ساكنة مثلا ) لكان ذلك خارجا على مألوف القافية.

    فالوزن والقافية مستوفَيان بالقول ( أنا هدْ ) فكأن النون زائدة وكأنها تدغم في الدال لفظا. يساعد على ذلك تقارب مخرجي الحرفين حتى لتبدو النون في هذا المقام أسلس من الياء الساكنة ( هند- قيد ).
    وقد شارك الأستاذ سليمان أبو ستة في التعليق على الموضوع وهذه مشاركة له :

    نعم، قال الأخفش في "باب ما يجتمع في آخره ساكنان في قافية" من كتابه "القوافي":
    "وقد جاء (اجتماع الساكنين) بغير حرف لين، وهو شاذ لا يقاس عليه (وهو رأي الأخفش ولا يلزمنا الأخذ به ككثير من آرائه)، قال:
    أرخينَ أذيالَ الحِقيّ وارْبَعْنْ
    مَشْيَ حَييّاتٍ كما لم يفزَعْنْ
    إنْ يُمنَعِ اليومَ نساءٌ تُمنَعْنْ"
    وقال:
    "وقد أخبرني بعض من أثق به أنه سمع:
    أنا جريرٌ كُنيَتي أبو عَمْرْو ***أجُبُناً وغَيْرة تَحتَ السِتْرْ
    وقد سمعت من العرب:
    أنا ابنُ ماويّة إذْ جَدّ النَقْرْ"
    ثم قال، وكأنه يوجه القول لعمر بن أبي ربيعة على قافيته التي جاء فيها بساكنين:
    "وترك اللين في (فاعلانْ) في الرمل وما أشبهه اقبح منه، لأنه منقوص من (فاعلاتن) فترك المد فيه أقبح لما نقص".
    ويمكنك متابعة الموضوع على هذا الرابط:

    http://www.arood.com/vb/showthread.php?t=156
    ---

    إن التزامك الزاي رويا واستعمال النون وصلا يدل على إحساس موسيقي عال. وأجده أسلس من اقتران العين والنون ناهيك عن اقتران التاء والراء .

    يبقى سناد التوجيه وهو مما يتساهل الشعراء عموما فيه.

    سأعرض هذا الموضوع في غير منتدى.

    يرعاك الله.


    " وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " صدق الله العظيم.

  14. #14
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 11661

    الجنس : ذكر

    البلد
    الرياض

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : ماجستير

    التخصص : أدب

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل8/6/2007

    آخر نشاط:02-03-2019
    الساعة:08:23 AM

    المشاركات
    76

    فعلا ملحظ طريف
    بارك الله فيك أستاذ خشان


تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •