اعرض النتائج 1 من 3 إلى 3

الموضوع: ما نوع التَّشبيه في البيت التَّالي؟

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53950

    الكنية أو اللقب : أبو معاذ

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : اللُّغة العربيَّة

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/3/2018

    آخر نشاط:27-10-2019
    الساعة:07:31 AM

    المشاركات
    74

    ما نوع التَّشبيه في البيت التَّالي؟

    السَّلام عليكم:
    قال الشَّاعر في لاميَّة العرب:
    وإلْـفُ هُمُـومٍ مـا تَـزَالُ تَعُـودُهُ *** عِيَادًا كَحُمَّـى الرِّبْـعِ أو هِيَ أثْقَلُ

    وقد اختلف الرَّأي بيني وبين زميل في نوع التَشبيه في البيت، فذهب أحدنا أنَّه تمثيل، والآخر أنَّه مُجمل.
    فما الصَّواب؟
    أفيدونا جُزيتم الجنة.

    وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ

  2. #2
    غفر الله لها

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 24759

    الكنية أو اللقب : بنت الإسلام

    الجنس : أنثى

    البلد
    دار الممر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : لغة عربية

    معلومات أخرى

    نقاط التميز : 20

    التقويم : 719

    الوسام: ⁂ ۩ ۞
    تاريخ التسجيل12/6/2009

    آخر نشاط:أمس
    الساعة:10:10 PM

    المشاركات
    22,883

    السيرة والإنجازات


    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    للفائدة :

    أنواع التشبيه ، التشبيه : ينقسم إلى قسمين :

    أ ــ تشبيه مفرد ( ومعناه ) : تشبيه لفظ بلفظ !

    ( ويندرج تحته ) من أنواع التشبيه :

    1 ــ تشبيه مفصل .
    2 ــ تشبيه مجمل .
    3 ــ تشبيه مؤكد .
    4 ـ تشبيه بليغ .

    ب ــ تشبيه مركب : تشبيه صورة بصورة أو حالة بحالة .


    ( ويندرج تحته ) من أنواع التشبيه :

    1 ــ تشبيه تمثيلي .
    2 ــ تشبيه ضمني .

    ***************

    مفهوم التشبيه المجمل :

    _ هو التشبيه الذي غاب عنه وجه الشبه.

    مفهوم التشبيه التمثيلي :

    _ تشبيه صورة بصورة ووجه الشبه فيه صورة منتزعة من أشياء متعددة.
    _ أو بمعنى آخر : تشبيه صورة مركبة من عدة أشياء بصورة أخرى مركبة.

    ***************

    إطلالة على شرح البيت :

    شرح لامية العرب : لأبي فيد مؤرج بن عمرو السدوسي

    يقولُ: تَعتَادُنِي الْهُمومُ كما تَعتادُ الْمَحمومَ حُمَّى الرِّبْعِ فلا تُغِبُّهُ عن وَقْتِها, أو هي أثْقَلُ عَلَيَّ مِن الْحُمَّى.

    تفريج الكرب في شرح لامية العرب :للشيخ: محمد بن القاسم ابن زاكور الفاسي

    الحَمِيُّ: فَعِيلٌ بمعنى مفعولٍ، هوَ الذي أصابَتْهُ الحُمَّى، والرِّبْعُ، بالكسرِ هنا: الحُمَّى التي تخلَّى عنْ صاحِبِها يومَيْنِ، ثُمَّ تغْشَاهُ بعْدَهُما، فيكونُ يوْمُها رَابِعاً ليَوْمِها قبْلَهُ
    معنى البيتِ: طريد جنايات ومُؤَالِفُ همومٍ لا تغيبُ عنهُ غَيْبَةَ انقطاعٍ، فهيَ تترَدَّدُ إليهِ كما تترَدَّدُ حُمَّى الرِّبْعِ إلى المحمومِ، بل الهمومُ أكثرُ ثِقَلاً من الحُمَّى المذكورةِ..

    أعجب العجب في شرح لامية العرب لأبي القاسم محمود بن عمر الزمخشري

    الرِّبْعُ في الْحُمَّى أنْ تَأخذَ يوماً وتَدَعَ يَومينِ، ثم تَجيءَ في اليومِ الرابعِ، والمعنى أنَّ الهمومَ تَعتادُنِي كما تَعتادُ الْحُمَّى الرِّبْعُ.
    وإلْفُ مَعطوفٌ على طَريدِ جِناياتٍ، و"ما تَزالُ تَعودُه" صِفةٌ لِهُمومٍ، أيْ ملازِمَةُ العَوْدِ إليه، وقيلَ: بكونِه صفةَ إلْفٍ، وحَسَّنَ ذلك عَوْدُ الضميرِ في "تَعُودُه" إليه، و"عِياداً" منصوبٌ على المصدَرِ، كما يَقولُ: قامَ قِياماً، وصامَ صِياماً، وقيلَ: مَصدرٌ غيرُ جارٍ؛ لأن مَصدرَ: عادَ يَعودُ عَوْدٌ، وقالَ شيخُنا مُحِبُّ الدِّينِ ـ قَدَّسَ اللهُ رُوحَه ـ: الأَجْوَدُ أنْ يكونَ اسماً للمَصْدَرِ وليس بِمَصدَرٍ، ويَعمَلُ عمَلَ المصدَرِ، كما عَمِلَ العَطَا عَمَلَ الإعطاءِ. فعلى هذا يكونُ مُضافاً إلى المفعولِ، وهو الْحُمَّى، والرِّبْعُ الفاعلُ. وقولُه: أو هي أَثْقَلُ، يُريدُ بل هي أَثقلُ، يَعنِي أنَّ الهمومَ عندَه أعْظَمُ شَأنًا مِن الْحُمَّى الرِّبْعِ.
    وَرَدَتْ بمعنى حَضَرَتْ، والوِرْدُ خِلافُ الصدْرِ. وأَصْدَرْتُها أيْ: رَدَدْتُها, وتَثوبُ تَرْجِعُ.
    والمعنى : أنها إذا عاوَدَتْنِي, يَعنِي الْهُمومَ، ردَدْتُها ثم تَأتِي مِن كلِّ جِهاتِي لكَثْرَتِها فلا أَستطيعُ رَدَّها.

    *******************

    الصورة الشعرية في لامية العرب ، البشير إبراهيم أبو شوفة ( مجلة مصراتة ) مج 1 ، العدد 5 ( بالضغط هنا )

    وهذا مقتطف :



    2ــ



    مقتطفات على الهامش !

    لعلكم تنتظرون أهل التخصص ،،

    والله أعلم وهو الموفق ،،

    التعديل الأخير من قِبَل زهرة متفائلة ; 25-10-2019 في 11:31 PM
    "اجعل بينك وبين الله خبيئة صالحَة، لا تُخبر بها أحداً، فطُوبى لك لو اطَّلع الله على قلبك ووجد فيهِ سراً صالحاً بينهُ وبينك "
    اسأل نفسك الآن : ما العبادة التي تعملها والتي لايعلمها أحد من الناس؟
    العبادات الخفية والأعمال الصالحة السرية ، بها من كنوز الحسنات ما لا يعلمه إلا الله.
    "من استطاع منكم أن يكون له خبء من عمل صالح فليفعل"
    _ شيء يحبه الله فلا تفرط في ترديده " سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "

  3. #3
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 53950

    الكنية أو اللقب : أبو معاذ

    الجنس : ذكر

    البلد
    مصر

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : جامعي

    التخصص : اللُّغة العربيَّة

    معلومات أخرى

    التقويم : 2

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل24/3/2018

    آخر نشاط:27-10-2019
    الساعة:07:31 AM

    المشاركات
    74

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها زهرة متفائلة اعرض المشاركة

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

    للفائدة :

    أنواع التشبيه ، التشبيه : ينقسم إلى قسمين :

    أ ــ تشبيه مفرد ( ومعناه ) : تشبيه لفظ بلفظ !

    ( ويندرج تحته ) من أنواع التشبيه :

    1 ــ تشبيه مفصل .
    2 ــ تشبيه مجمل .
    3 ــ تشبيه مؤكد .
    4 ـ تشبيه بليغ .

    ب ــ تشبيه مركب : تشبيه صورة بصورة أو حالة بحالة .


    ( ويندرج تحته ) من أنواع التشبيه :

    1 ــ تشبيه تمثيلي .
    2 ــ تشبيه ضمني .

    ***************

    مفهوم التشبيه المجمل :

    _ هو التشبيه الذي غاب عنه وجه الشبه.

    مفهوم التشبيه التمثيلي :

    _ تشبيه صورة بصورة ووجه الشبه فيه صورة منتزعة من أشياء متعددة.
    _ أو بمعنى آخر : تشبيه صورة مركبة من عدة أشياء بصورة أخرى مركبة.

    ***************

    إطلالة على شرح البيت :

    شرح لامية العرب : لأبي فيد مؤرج بن عمرو السدوسي

    يقولُ: تَعتَادُنِي الْهُمومُ كما تَعتادُ الْمَحمومَ حُمَّى الرِّبْعِ فلا تُغِبُّهُ عن وَقْتِها, أو هي أثْقَلُ عَلَيَّ مِن الْحُمَّى.

    تفريج الكرب في شرح لامية العرب :للشيخ: محمد بن القاسم ابن زاكور الفاسي

    الحَمِيُّ: فَعِيلٌ بمعنى مفعولٍ، هوَ الذي أصابَتْهُ الحُمَّى، والرِّبْعُ، بالكسرِ هنا: الحُمَّى التي تخلَّى عنْ صاحِبِها يومَيْنِ، ثُمَّ تغْشَاهُ بعْدَهُما، فيكونُ يوْمُها رَابِعاً ليَوْمِها قبْلَهُ
    معنى البيتِ: طريد جنايات ومُؤَالِفُ همومٍ لا تغيبُ عنهُ غَيْبَةَ انقطاعٍ، فهيَ تترَدَّدُ إليهِ كما تترَدَّدُ حُمَّى الرِّبْعِ إلى المحمومِ، بل الهمومُ أكثرُ ثِقَلاً من الحُمَّى المذكورةِ..

    أعجب العجب في شرح لامية العرب لأبي القاسم محمود بن عمر الزمخشري

    الرِّبْعُ في الْحُمَّى أنْ تَأخذَ يوماً وتَدَعَ يَومينِ، ثم تَجيءَ في اليومِ الرابعِ، والمعنى أنَّ الهمومَ تَعتادُنِي كما تَعتادُ الْحُمَّى الرِّبْعُ.
    وإلْفُ مَعطوفٌ على طَريدِ جِناياتٍ، و"ما تَزالُ تَعودُه" صِفةٌ لِهُمومٍ، أيْ ملازِمَةُ العَوْدِ إليه، وقيلَ: بكونِه صفةَ إلْفٍ، وحَسَّنَ ذلك عَوْدُ الضميرِ في "تَعُودُه" إليه، و"عِياداً" منصوبٌ على المصدَرِ، كما يَقولُ: قامَ قِياماً، وصامَ صِياماً، وقيلَ: مَصدرٌ غيرُ جارٍ؛ لأن مَصدرَ: عادَ يَعودُ عَوْدٌ، وقالَ شيخُنا مُحِبُّ الدِّينِ ـ قَدَّسَ اللهُ رُوحَه ـ: الأَجْوَدُ أنْ يكونَ اسماً للمَصْدَرِ وليس بِمَصدَرٍ، ويَعمَلُ عمَلَ المصدَرِ، كما عَمِلَ العَطَا عَمَلَ الإعطاءِ. فعلى هذا يكونُ مُضافاً إلى المفعولِ، وهو الْحُمَّى، والرِّبْعُ الفاعلُ. وقولُه: أو هي أَثْقَلُ، يُريدُ بل هي أَثقلُ، يَعنِي أنَّ الهمومَ عندَه أعْظَمُ شَأنًا مِن الْحُمَّى الرِّبْعِ.
    وَرَدَتْ بمعنى حَضَرَتْ، والوِرْدُ خِلافُ الصدْرِ. وأَصْدَرْتُها أيْ: رَدَدْتُها, وتَثوبُ تَرْجِعُ.
    والمعنى : أنها إذا عاوَدَتْنِي, يَعنِي الْهُمومَ، ردَدْتُها ثم تَأتِي مِن كلِّ جِهاتِي لكَثْرَتِها فلا أَستطيعُ رَدَّها.

    *******************

    الصورة الشعرية في لامية العرب ، البشير إبراهيم أبو شوفة ( مجلة مصراتة ) مج 1 ، العدد 5 ( بالضغط هنا )

    وهذا مقتطف :



    2ــ



    مقتطفات على الهامش !

    لعلكم تنتظرون أهل التخصص ،،

    والله أعلم وهو الموفق ،،
    والله، إنَّ الكلمات لتقف عاجزة حائرة أمام فضلك.
    أختاه، بارك الله فيك، وفي كُلِّ مَن وما أهمَّك أمره، ووهبك الجائزة الكبرى في الآخرة.
    آمين.

    وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •