اعرض النتائج 1 من 1 إلى 1

الموضوع: ( هل إلاّ ) أنشأتها على غرار ( ليس إلا )

  1. #1
    ركب الفصحاء

    معلومات شخصية

    رقم العضوية : 41355

    الجنس : ذكر

    البلد
    السعودية

    معلومات علمية

    المؤهل العلمي : أقل من جامعي

    التخصص : بلاغي

    معلومات أخرى

    التقويم : 9

    الوسام: بلا وسام حتى الآن
    تاريخ التسجيل29/9/2012

    آخر نشاط:17-10-2019
    الساعة:02:41 PM

    المشاركات
    194

    ( هل إلاّ ) أنشأتها على غرار ( ليس إلا )

    ..


    ( هل إلاّ ) أنشأتها على غرار ( ليس إلا )

    وهي اختصار لجملة : ( وهل الأمر إلا ذلك )

    وهو استفهام إنكاري - وأنا أحب الاستفهامات الإنكارية -

    وهي مقاربة لكلمة ( أليس كذلك )

    ومن لم يسمع بكلمة ( ليس إلاّ ) أصلا فهذا تعريف بها :

    قال ابنُ يعيش -- في «شرح المفصَّل» (1/73):
    (وقوله [أي: الزَّمخشري]: «لَيْسَ إِلاَّ» يُريدُ: لَيْسَ إلاَّ ذلكَ؛ فَحَذَفَ المُسْتَثنَى مِنْهُ تخفيفًا، وحَذَفَ المُستثنَى أيضًا. وحَذْفُ المستَثْنَى بعدَ «إِلاَّ» سائغٌ إذا وَقَعَتْ بعدَ «لَيْسَ»، وسيُوَضَّحُ في موضعِهِ من الاستثناءِ -إن شاءَ اللهُ تعالَى-) انتهى.

    قالَ -- في ذلكَ الموضعِ (2/95):
    (قد حَذَفوا المستثنَى بعدَ «إِلاَّ» و«غَيْر»، وذلكَ مع «لَيْسَ» خاصَّةً، دونَ غيرِها ممَّا يُستثنَى بِهِ مِنْ ألفاظِ الجَحْدِ؛ لعِلْمِ المُخاطَبِ بمُرادِ المتكلِّمِ؛ وذلكَ قولكَ: «لَيْسَ غَيْرُ، ولَيْسَ إلاَّ»؛ والمُراد: ليس إلاَّ ذاكَ، وليسَ غيْرَ ذاكَ، ولو قُلْتَ بدلَ «لَيْسَ»: لا يكونُ إلاَّ، أو لَمْ يَكُنْ غَيْر؛ لَمْ يَجُزْ. فإذا قالوا: «لَيْسَ إلاَّ، ولَيْسَ غيرُ»؛ فإنَّهم حَذفوا المستثنَى مِنْهُ؛ اكتفاءً بمعرفةِ المخاطَبِ؛ نحو: ما جاءَني إلاَّ زَيْدٌ؛ والمُرادُ: ما جاءَ أحدٌ إلاَّ زَيْدٌ، ومثلُ ذلك: ما مِنْهُم إلاَّ قد قالَ ذاكَ؛ يُريدُ: ما مِنْهُم أحدٌ إلاَّ قد قالَ ذاكَ. وإذا قُلْتَ: «لَيْسَ غيرُ»: فاسمُ «لَيْسَ» مُستتِرٌ فيها -علَى ما تقدَّمَ-، و«غيرُ» الخبرُ، وهي مُنتصِبةٌ، وإنَّما لَمَّا حُذِفَ مِنْها ما أُضيفَتْ إليهِ، وقُطِعَتْ عَنِ الإضافةِ؛ بُنِيَتْ علَى الضَّمِّ...) انتهى.

    وفي الحديث الصحيح يقول النبي صلى الله عليه وسلم :

    ( الطِّيَرةُ شِركٌ، وما مِنَّا إلاّ ولكنَّ اللهَ يُذهِبُه بالتوكُّلِ )

    قال ( وما منا إلا ) بمعنى ( ما منا أحد إلا يصيبه شيء من التطير أحياناً ولكن الله يذهبه بالتوكل )

    وللتذكير : فمن شنيع الأخطاء وضع علامة الاستفهام بعد الاستفهام الانكاري؛ حيث إن الاستفهام هنا ليس للاستفهام المحض حتى يجوز وضع علامة الاستفهام بعده، وإنما هو للانكار أو الاستنكار.

    فمن استحسن هذه الكلمة ( هل إلاّ ) كما استحسنتها فليستعملها

    ( فحقوق النشر غير محفوظة )

    والسلام .

    ( أبو ريان - محمد الحربي )

    ..

    التعديل الأخير من قِبَل المعتز بعروبته ; 21-07-2019 في 05:45 PM

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
  • لا تستطيع إضافة رد
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •