اعرض تغذية RSS

المشاركات الأخيرة للمدونات

  1. النيل بين التجاني وجماع

    دراسة مقارنة بين قصيدتين
    القصيدة الأولى :
    قصيدة التجاني يوسف بشير
    "في محراب النيل"
    أَنتَ يا نَيل يا سَليل الفَراديس
    نَبيل مُوَفق في مَسابك
    ملء أَوفاضك الجَلال فَمَرحى
    بِالجَلال المَفيض مِن أَنسابك
    حَضَنتك الأَملاك في جَنة الخُ
    لد وَرقت عَلى وَضيء عبابك
    وَأَمدت عَلَيك أَجنِحَة خَضرا
    ء وَأَضفَت ثِيابَها في رِحابك
    فَتَحدرت في الزَمان وَأَفرَغَت
    عَلى الشَرق جَنة مِن رِضابك
    بَينَ أَحضانك ...
    التصنيفات
    غير مصنف
  2. ناعس العينين...

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أبوطلال اعرض المشاركة
    يا ناعسَ العينين هذي قهوتي =ضجّت مرارتها لطول بعاد
    هلا دنوتَ اليومَ تنفي مرّها =فتنال روحي منتهى الإسعادِ
    وأهيم في حلمٍ مُلحٍ شاقني=بشفيفِ وجدٍ جالَ في أبعادِي


    يا ناعسَ العينين هذي قهوتي = ضجّت مرارتها لطول بعاد
    هلا دنوتَ اليومَ تنفي مرّها = فتنال روحي منتهى الإسعادِ
    وأهيم في حلمٍ مُلحٍ شاقني= بشفيفِ وجدٍ جالَ في أبعادِي
    التصنيفات
    غير مصنف
  3. قراءة نقدية لقصة الرجل القبرصي للأستاذ الطيب صالح

    قراءة نقدية في قصة الرجل القبرصي للطيب صالح
    لو سألت معظم قراء الطيب صالح ومعجبيه عن أعماله القصصية لتجاوز أكثرهم قصة " الرجل القبرصي" ، وما عدّوها ؛ جهلا بها ؛ وذلك لعدم بروزها مثل رصيفاتها.
    هي قصة عظيمة ، تمتلك من أدوات القصة القصيرة ما يؤهلها لتصدر قصص الطيب صالح ، لكنها لم تحظ بالشهرة الكافية.
    تتعدد نواحي تميز هذه القصة ، وتتنوع جوانب تفردها ، ومن ذلك السرد الفلسفي العميق الذي يبدو ظاهرا في هذه القصة ، وكذلك الانتقال السلس حينا والمفاجئ أحيانا ...
    التصنيفات
    غير مصنف
  4. الصحيفة الواوية في هداية طالب الشعر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبها أحمد بن يحيى اعرض المشاركة


    يا طالب الشعر والناحي نحوه؛ هذا كلام بين جد وهزل؛ فخذ بأقسطه واترك لغوه:

    إذا قصدت إلى القصيد؛ فلا تقل إلا عن شهوة: عن صبوة أو سلوة أو جفوة أو نبوة.
    فإن آيسك لم تدرك شأوه؛ فأرح له عازب همك إلى غدوة؛ أو متى استقام لك بكرة أو ضحوة .
    ولا تهمله حتى تخمد الجذوة، وتحلَّ الحبوة، وكن كأنك منه بين سهل وربوة.

    وأكثر من الخلوة، وتمتع بالجلوة، واطعم من الحلوة، واشرب على ذلك قهوة (القهوة الحلال طبعا )؛ تجعل العقل في صحوة، والروح في نشوة.

    وتخير
    ...
    التصنيفات
    غير مصنف
  5. التدين الشكلي

    التدين الشكلي : مفهومه ومظاهره وأضراره
    التدين: مأخوذ من الدين، والدين: هو التسليم والطاعة والتذلل والخضوع والعبودية لله ، وعلى هذا فإن التدين -تدين المسلم- بمعناه الاصطلاحي يتمثل أولاً بالتسليم لله عز وجل، والتذلل له سبحانه، والخضوع والطاعة والامتثال. وجماع ذلك كله: العبودية لله سبحانه.
    ويكون الإنسان متدينا إذا التزم بتعاليم دينه الذي يدين به فعلا وقولا ، والتدين له جانبان : شأنه شأن كثير من الأشياء ،فله مظهر ومخبر ، وله جوهر وشكل .
    الأصل في طبيعة الأشياء أن تنطلق من ...
    التصنيفات
    غير مصنف
الصفحة 1 من 69 123451151 ... الأخيرةالأخيرة